تسجيل الدخول
الاثنين, 2 شوّال 1438 هـ, الموافق 26 يونيو 2017 م ,حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام

صوت التوقعات المبحوح

صوت التوقعات المبحوح

كتب للأحساء اليوم : فايز الشيحي

عزيزي الأب، عزيزتي الأم؛ أيها المدير الناجح والمسؤول الفذ، لا تعتقد أن توقعاتك من الآخرين قد تصل إليهم بكل وضوح من خلال كلمة عابرة أو اجتماع مجدول أو رسالة خطية أو حتى تواصل عن طريق بريد إلكتروني؛ فهم البشر وتفسيرهم للمفردات والتعابير يختلف باختلاف عقولهم ومدى فهمهم وحجم خبراتهم المتراكمة. الكثير منا يقع في هذا المأزق ولا يكتشفه إلا متأخرًا.

الناس لا تستطيع قراءة ما في رأسك لتفهم ما تريد منهم بدقة ووضوح، ومهما بلغت من بلاغة وفصاحة لن يفهموا أيضًا ما تريد منهم تمامًا حتى لو أومأوا بالرؤوس وبانت على محياهم ابتسامة مصطنعة.

عزيزي، الطريقة المثلى والناجحة للتأكد من أن صوت توقعاتك قد وصل بسلام إلى عقولهم وفهم بطريقة واضحة هو قياس أدائهم المرتبط بحجم توقعاتك منهم.

قم بمراقبة هذا الأداء بشكل متواصل ومناقشة التقصير من أجل الوصول إلى التوقعات المرجوة التي تقصدها. ولكن أعلم أنه بمجرد أن تتوقف عن المتابعة والمراقبة سوف ينحرف الفهم لتوقعاتك من حيث لا تشعر.

لا تقلق؛ أنه سلوك بشري وطبيعة إنسانية؛ فالبشر ليسوا أجهزة يتم برمجتها مسبقًا ونحصل من خلالها على نتيجة واضحة وثابتة، بل مجموعة من المعتقدات والمفاهيم والتحيزات التي تقيد عقولهم لفهم ما تريد منهم؛ لذلك لا بد أن تقيس حجم توقعاتك في عقولهم دائمًا.

التعليقات مغلقة