بورصة تمور الأحساء تسجل 9آلاف لمَنّ “الخلاص” في خامس أيام المهرجان

Estimated reading time: 6 minute(s)

الأحساء – “الأحساء اليوم”

شهد مهرجان الأحساء للنخيل والتمور (للتمور وطن 2015)، والذي تُقيمه أمانة الأحساء مع شركائها في مدينة الملك عبدالله للتمور بطريق (الهفوف – العقير) اليوم السبت، تسجيل أكبر صفقة في بورصة التمور للتاجر محمد الدرعان بـ9000 ريال لمّن الخلاص (240 كيلوجرامًا)، إضافةً إلى تحقيق أعلى نسبة تعداد دخول مركبات محملة بالتمور منذ انطلاقة المهرجان.

وأوضح مدير مدينة الملك عبدالله للتمور المهندس محمد السماعيل، أن عدد المركبات التي دخلت المهرجان (السبت) في خامس أيام المهرجان بلغ (289 مركبة)؛ مُوردةً ما يعادل 260ألفًا و160 كيلوجرامًا من التمور، بينما بلغ إجمالي مبيعات هذا اليوم 800 ألف ريال، معتبرًا أن ذلك يُمثل مؤشرًا إيجابيًا يعكس مستقبل تدفق تمور الأحساء إلى المزاد، مما يعطي مؤشرات اقتصادية ناجحة في ظل سياسة ذات أهداف رسمتها اللجنة العليا للمهرجان.

ومن جهته، أكد أمين الأحساء المشرف العام على المهرجان المهندس عادل بن محمد الملحم، خلال جولته التفقدية داخل المزاد، وجود تمور ذات جودة نوعية، مما يعطي مؤشر ارتفاع ثقافة المزارع في آلية العرض وانتقاء التمور الجيدة وفصل الرديء واستبعاده، إضافةً إلى تطور عملية الجَني (الصرام) بشكل سليم، والتي اتضحت منذ سنوات، حيث نرى في كل موسم أن هناك فرقًا وتطورًا في تقديم التمور بصورة لائقة تسويقيًا.

وتقدّم “الملحم” بجزيل شكره وتقديره لكافة الشُركاء تتقدمهم محافظة الأحساء، و(هيئة الري والصرف، جامعة الملك فيصل، مركز أبحاث النخيل، وزارة الزراعة)، مؤكدًا أن لهؤلاء الشُركاء جهود ملموسة والمشاركة في عمليات التنظيم واللجان التنفيذية داخل المهرجان.

ومن ناحيته، شدّد رئيس اللجان التنفيذية للمهرجان المهندس عبدالله العرفج، على أن أمانة الأحساء وشركاءها يحرصون على إظهار المهرجان بأفضل حلّة؛ بحيث يكون الأفضل على المستوى المحلي والإقليمي في بورصة التمور، مشيدًا في هذا الصدد بـ”دور لجنة مكافحة الغش ورئيسها بدر الشهاب، وحرصهم على أن تكون ثقافة المزارع هي الجودة، ما هو إلا دليل على الأداء المتميز لأمانة الأحساء وشركاؤها في مهرجان الأحساء للتمور وطن تحت شعار “خلاصنا كهرمان” في نسخته الرابعة”.

وفي السياق ذاته، عبّر المزارع محمد النظام عن أن المهرجان غيَّر مفهوم تسويق وعرض التمور، حيث برزت أهمية الجودة وتصنيف التمور حسب الحجم والنوعية الجيدة، في حين أثنى التاجر إبراهيم الجوف، على زيارة المشرف العام للمهرجان ووقوفه شخصيًا على مجريات والآليات التنفيذية للمزاد وسير أعمال المهرجان، معتبرًا هذا دلالة واضحة على حرص الأمانة ممثلة في أمينها وكافة طاقمها وشركائها على نجاح المهرجان في هذا العام وكل عام.

005 8-01 009 9 11 019 020

التعليقات مغلقة.