مستشفى الملك فهد بالهفوف يجري عملية استبدال غضروف ناجحة

مدة القراءة: 1 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم”

في عملية نوعية وتجرى لأول مرة، نجح فريق طبي بمستشفى الملك فهد بالهفوف، مؤخرًا، بقيادة استشاري جراحه المخ والأعصاب ورئيس قسم العمليات الدكتور إبراهيم الأحمد، وبمعية الأخصائي دكتور ناصر خليل، والفريق الفني، من إجراء عملية استئصال غضروف عنقي فقري منزلق واستبداله بآخر صناعي متحرك لمريضة ثلاثينية كانت تعاني من الآم شديدة ولفترة طويلة في الرقبة ممتدة للطرف العلوي.

وبدوره، أوضح الدكتور الأحمد أن هذه العملية تعتبر الأولى من نوعها بالمستشفى من حيث استخدام تقنية الغضروف الصناعي المتحرك والمرن ، حيث أن الطريقة التقليدية تستخدام رقعه عظميه أو قفص مكان الغضروف المستأصل ليتم التحام المنطقة بعد فتره من الزمن ، مما يؤدي إلى تحدد الحركة في منطقه الالتحام وزيادة التوتر في الغضاريف العلوية والسفلية والتي بدورها قد تزيد من نسبة الإصابة بانزلاقات غضروفية مستقبلية أخرى، بينما تمتاز هذه التقنية بالمحافظة على مرونة منطقة العملية في كل الاتجاهات مما يقلل من نسبة الإصابات المستقبلية.

وبنجاح هذه العملية، قدّم الدكتور الأحمد، شكره لمدير المستشفى الدكتور مراد بن ناصر الناصر؛ على دعمه وحرصه وتوجيهه في خدمه المرضى، متمنيًا لهم الشفاء العاجل.

التعليقات مغلقة.