“الداخلية” تلاحق المتاجرين بالبشر وبائعي الأسلحة في مواقع التواصل الاجتماعي

مدة القراءة: 1 دقائق

“الأحساء اليوم” – الأحساء 

خصصت إدارة مكافحة الجرائم المعلوماتية في وزارة الداخلية، فريقا لرصد وتتبع إعلانات بيع الأسلحة والذخائر، وبيع الآثار، وبيع الوثائق المزورة، إضافة إلى إعلانات الاتجار بالبشر، وبيع المخدرات والمسكرات، بحسب “الاقتصادية”.

وأوضحت المصادر، أن رصد الجهات الأمنية في وسائل التواصل الاجتماعي يشمل الإعلانات الترويجية لحملات الحج الوهمية؛ للإطاحة بهم، وتطبيق النظام بحقهم.

وأشارت إلى أن هناك خطة وضعتها إدارة مكافحة الجرائم المعلوماتية في وزارة الداخلية لملاحقة هؤلاء المعلنين، الذين يستغلون التقنية في الترويج لإعلانات ممنوعة ومخالفة، حيث وضعت آلية للإبلاغ عن الجرائم المعلوماتية، منها التبليغ عن طريق مراكز الشرط، والتبليغ الإلكتروني.

التعليقات مغلقة.