دراسة حديثة: الأرق يزيد خطر النوبات القلبية والسكتات الدماغية

مدة القراءة: 1 دقائق

“الأحساء اليوم” – الأحساء

كَشَفَتْ دراسة حديثة أن الأرق يزيد خطر النوبات القلبية والسكتات الدماغية، فيما لا تزال الأسباب الكامنة وراء ذلك غير مفهومة بشكل كامل، في وقت أصبحت فيه قلَّة النوم مشكلة شائعة في المجتمعات الحديثة.

وقال المعد المساعد للدراسة، والطالب بكلية الطب بجامعة الصين تشياو هي، إنهم وجدوا أن صعوبة الدخول في النوم، أو الاستغراق فيه، أو تقطعه عوامل ترتبط بزيادة خطر الأمراض القلبية الوعائية بنسبة 27%، و11%، و18% توالياً.

وأَضَافَ: أن الدراسات السابقة أَظْهَرَتْ أن الأرق قد يؤثر في عمليات الاستقلاب في الجسم، ووظائف الغدد الصم، ويزيد تحفز الجهاز العصبي، ويرفع ضغط الدم، ومستويات بروتينات التهابية محددة، وأن جميع تلك العوامل ترتبط بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

وراجع الباحثون 15 دراسة سابقة اشتملت على نحو 161 ألف مشارك، حيثُ تحرَّت هذه الدراسات العلاقة بين الأرق وعدد من عوامل خطر الأمراض القلبية، مثل النوبة القلبية، والسكتة الدماغية، والفشل القلبي.

ووجد الباحثون أن الارتباط بين الأرق والنوبات القلبية والسكتات الدماغية قد يكون أكثر وضوحاً لدى النساء، إلا أن ذلك الفارق لم يكن مُعتبَراً من الناحية الإحصائية.

ولفت تشياوهي إلى أن النساء أكثر عُرضة للإصابة بالأرق؛ بسبب الفوارق الجينية والهرمونية عن الرجال، مع اختلاف طريقة تعاطيهنّ مع الشدات النفسية والعاطفية؛ مِمَّا يستوجب تعزيز التثقيف الصحي للتعريف بأعراض الأرق ومخاطره المحتملة؛ مِمَّا يدفع المصابين به لطلب الرعاية الصحية.

التعليقات مغلقة.