“المطيري”.. باحث عصامي يخترع نظامًا لرصد الزلازل قبل حدوثها

مدة القراءة: 1 دقائق

الأحساء – خاص

واحد من أبناء الوطن الذين سخروا طاقاتهم في سبيل رفعة هذه البلاد الغالية قام بتأليف مطبوعتين ذاتا أهمية في تخصصه وهما “البحث في أعماق الصخور والرمال”، و”البحث المبذول في العلم المجهول (علم الزلازل)”.. إنه حميد عواض عالي المطيري الباحث في علم الزلازل وعضو جمعية الاتحاد الأوروبي لعلوم الفضاء والأرض، ومشارك في النادي العلمي، والذي توجت جهوده في هذا المجال بحصوله، أمس الخميس، على براءة الاختراع عن نظام لرصد الزلازل قبل حدوثها من قبل المكتب السعودي.

يقول “المطيري”، في لقائه مع صحيفة “الأحساء اليوم”، إن فكرة الاختراع عبارة عن منظومة (محطة رصد) لتتبع حركات الأرض الداخلية على مسافات مختلفة بمتابعة القراءات المحددة للشحنات الكهرومغناطيسية، موضحًا أن المستفيد من هذه الفكرة الجهات الحكومية لهيئات الرصد والجامعات وشركات التنقيب.

وحول ما يميز الجهاز عن غيره من الأجهزة الموجودة لرصد الزلازل، والجديد الذي سيقدمه هذا الاختراع، بيّن “المطيري” أن هذه المنظومة يميزها التنبؤ بحدوث أي متغير خلال 24 ساعة عما يحدث في باطن الأرض قبل وصوله إلى سطحها، ومتابعته من نقطة البداية في أي موقع، والتبليغ عنه عبر شاشات العرض الخاصة بالقراءات والتقارير، لافتًا إلى أن التنبؤ والإنذار المبكر من 24 إلى شهر هو الجانب الجديد الذي يقدمه اختراعه؛ مما يسهل تحديد نوع المتغير هل هو زلزال أو غير ذلك.

ويشير “المطيري”، وهو أحد سكان محافظة حفر الباطن، إلى أن العمل، الذي قام عليه بمفرده، استغرق منه 12 سنة لإنجازه طلب من التقديم 4 سنوات، منوهًا بأنه لم يحصل على أي تمويل لا من جهة حكومية أو خاصة، مؤكدًا أن كل تمويل مشروعه واختراعه من نفقته الخاصة.

1 2

تعليق 1
  1. سعيد مرزوق يقول

    السلام عليكم
    بالتوفيق والسداد للباحث والمخترع الاستاذ حميد عواض المطيري وكثر الله من أمثاله من مواطني هذا البلد المعطاء المملكه العربيه السعوديه وإفادة البشريه من العالم بعقول سعودية متألقة على البحث الذي نال عليه براءة أختراع من مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنيه وبمجهود فردي لرصد الزلازل قبل حدوثها نأمل تبني هذا الإنجاز من الشركات ذات الاختصاص ودعم هذا الباحث المتألق وغيرة من أبناء بلادنا الغاليه

التعليقات مغلقة.