“تعليم الأحساء” يدرّب القيادات المدرسية على “المنصة التدريبية الوزارية”

مدة القراءة: 1 دقائق

الأحساء – خالد الذكرالله

نظّمت الإدارة العامة لتعليم الأحساء، صباح الأربعاء الماضي, البرنامج التدريبي الوزاري “المنصة التدريبية” للقيادات المدرسية للتعريف بنظام المقررات الثانوي والمقرر تطبيقه بشكل مرحلي بدءًا من الصف الأول الثانوي خلال ثلاث سنوات في جميع المدارس الثانوية بالمملكة.

وقد نفذ البرنامج بمدرسة الإمام النووي الثانوية, ضمن توجيهات الوزارة بتطبيق نظام المقررات على جميع المدارس، بحضور مساعد مدير مكتب المبرز التعليمي عمر الحسن، ورئيس قسم الإدارة المدرسية الدكتور جبر الهاجري، ومدير مدرسة ثانوية الإمام النووي خليل السند، ومشرف نظام المقررات عادل العامر، ومشرف القيادة المدرسية مسلم الدوسري، وقيادات تربوية ومديري الإدارات وقادة المدارس ومشرفين.

ويستهدف البرنامج التدريبي، الذي أشرف عليه المشرف التربوي بنظام المقررات الثانوي في تعليم الأحساء عادل بن محمد العامر، القيادات المدرسية بالمدارس الثانوية في محافظة التي تعمل بالنظام الفصلي تأهبًا لتحويلها إلى نظام المقررات.

واستعرض البرنامج عبر المنصة التدريبية الوزارية التعريف بنظام المقررات الثانوي والخطة الإجرائية لوزارة التعليم، والمنفذة بالتعاون مع شركة تطوير للخدمات التعليمية للتهيئة والاستعداد للتحول للنظام بديلًا عن النظام الفصلي الثانوي من خلال البث المرئي المباشر للبرنامج عبر “المنصة التدريبية” في تمام الساعة الثامنة صباحًا.

وتضمن البرنامج توضيح أهم الأسس التي يقوم عليها نظام المقررات الثانوي, من حيث التكامل بين المقررات بوجود مقررات عامة وتخصصية واختيارية لكل مقرر تتيح للطلاب والطالبات إمكانية الدراسة في كل فصل دراسي لسبعة مقررات, مع المرونة في النظام من خلال تسجيلهم للمقررات التي يرغبون بها وإمكانية الحذف والإضافة للمواد الدراسية.

كما يعطي النظام فرصة للدراسة بالفصل الصيفي, ويعتبر الإرشاد الأكاديمي في نظام المقررات ميزة للطلاب والطالبات يهدف لمساعدتهم على توجيه قدراتهم وميولهم؛ لاختيار التخصص الذي يناسبهم, ويعمل النظام وفق آلية واضحة في التقويم التعليمي من خلال تنوع أساليبه؛ بما يتناسب مع طبيعة كل مقرر, ووفق المعدل التراكمي لكل فصل دراسي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.