عقد زواج الشاب محمد المري والمأذون يسلمه هديتين من جمعية “أسرية”

مدة القراءة: 1 دقائق

الأحساء – نَوَّاف بن عَلَّاي الجِرِي

شهدت ليلة الخميس الماضي، عقد زواج الشاب محمد بن علي بن محمد الجربوعي المري، على بنت عمه مبارك بن محمد الجربوعي المري.

وقد أجرى عقد الزواج المأذون الشرعي فضيلة الشيخ خالد بن حمد الخالدي، الذي سلم الزوج، بعد الانتهاء من إجراء العقد، هديتين له ولزوجته مقدمة من جمعية التنمية الأسرية بمحافظة الأحساء.

وبهذه المناسبة، شكر “الخالدي” جمعية التنمية الأسرية؛ على توفير هذه الهدايا القيمة التي يستفيد منها من يقبل على الزواج في تثقيفهم بكل ما يحتاجونه في حياتهم الزوجية؛ مما يكون له الأثر الكبير في استقرار الأسرة ووقايتها من التفكك والتنازع والخلاف.

وقال “الخالدي” إن “من نعم الله علينا في محافظة الأحساء أن سخر لنا هذه الجمعية المباركة التي تسعى للصلح لأي خلاف أسري أو مجتمعي، وتدريب أفراد المجتمع بكل ما يحتاجونه في حياتهم، وإقامة المناشط الصيفية والدورات القيمة والاستشارات الأسرية عبر الهاتف الاستشاري، الذي يجيب عليه نخبة من المستشارين أهل الخبرة والعلم في جميع التخصصات”.

وأضاف: وكذلك جلسات الصلح التي يديرها مجموعة من المصلحين الأكفاء في مدن وقرى محافظة الأحساء ولجميع أفراد المجتمع الأحسائي السني والشيعي، مما جعل هذه الجمعية لها الريادة الكبيرة على مستوى المنطقة بل ويستفيد منها جميع المناطق بالمملكة ودول الخليج، وما ذلك إلا بفضل الله ثم دعم ولاة الأمر حفظهم الله وبارك فيهم ووجود رجال عظماء بذلوا أنفسهم وأوقاتهم لله ثم للوطن الغالي علينا جميعًا، فلهم منا الشكر والعرفان”.

التعليقات مغلقة.