أدبي الأحساء يحيي اليوم الوطني (88) بحزمة من البرامج النوعية

مدة القراءة: 2 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم”

أعلن نادي الأحساء الأدبي، عن تقديم حزمة من البرامج النوعية؛ بمناسبة اليوم الوطني 88 للمملكة، الذي يصادف هذا العام الأحد 13 من شهر محرم 1440هـ، الموافق 23 سبتمبر 2018م.

وبدوره، ذكر رئيس أدبي الأحساء الدكتور ظافر بن عبد الله الشهري، أن النادي بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة في الأحساء، وبالشراكة المتميزة مع جمعية “إعلاميون”، أعد باقة نوعية متنوعة من البرامج الثقافية والإعلامية التي تتوافق وحجم المناسبة الغالية على نفوسنا جميعًا، وهي مناسبة اليوم الوطني الثامن والثمانين.

وبيّن “الشهري” أن هذه الفعاليات تشمل: محاضرة للدكتور عبدالله بن عبد العزيز الربيعة المستشار في الديوان الملكي -المشرف على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، وستقام -بمشيئة الله تعالى- مساء يوم الإثنين 24 سبتمبر الجاري بمقر النادي، وهي بعنوان “العمل الإنساني السعودي.. حقائق وأرقام”، حيث يسلط الضوء على الجهود الكبيرة والعظيمة التي يبذلها مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية للمحتاجين في أنحاء العالم، وهي جهود مباركة تذكر فتشكر للمملكة قيادة وشعبًا.

وأكد أن الدكتور عبد الله الربيعة عندما يتحدث بلغة الأرقام والحقائق عن منجزات هذا المركز في مجالات العمل الإغاثي الإنساني في يوم الوطن (88)؛ فإن ذلك يؤكد أن المملكة تعي دورها الإنساني، جيدًا منذ توحيدها على يد المؤسس الملك عبد العزيز -رحمه الله تعالى- وأبنائه من بعده حتى عهدنا الزاهر عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز -حفظه الله- وستبقى هذه البلاد المقدسة -بإذن الله- أرضًا وحكومة وشعبًا رائدة لكل خير وداعية للسلام والأمن والاستقرار في ربوع العالم، مع التأكيد على حق المملكة في خدمة مقدساتنا وحماية مقدراتنا وحدودنا من كل عابث تسول له أمنياته الفارغة النيل منا

وأضاف “الشهري” قائلًا: “وإني أشكر للدكتور عبدالله الربيعة استجابته للدعوة والالتقاء بمثقفي ومثقفات ومجتمع الأحساء؛ للحديث عن هذا المركز الكبير في عطائه وتطلعاته”.

أما الفعالية الثانية فهي –بحسب “الشهري”- ندوة عن “المملكة العربية السعودية ودورها في صيانة الأمن الإقليمي”، تقام مساء الأحد 23 سبتمبر، عند الساعة السابعة والنصف مساء بمقر النادي.

وأشار إلى أن هناك أوبريت وطنيًا ضخمًا تحت عنوان “للوطن موعد” وسيقام -بإذن الله تعالى- على مسرح النادي مساء الثلاثاء 25 من نفس الشهر عند الساعة السابعة والنصف مساء، موضحًا أن أكثر من 60 شابًا وشابة، عملوا في هذا الأوبريت، بالشراكة والتعاون مع “إعلاميون” ومدارس الكفاح الأهلية المرحلة الابتدائية بالأحساء، وشارك في كتابة لوحاته كل من الشاعرين عبدالله الخضير، ومحمد الجلواح، وهو من سيناريو وحوار الدكتور سامي الجمعان، ولحن لوحاته الملحن عادل الخميس، وأخرجته المخرجة الشابة السعودية إيمان بنت عبدالرحمن الطويل، وهو من تنفيذ نادي الأحساء الأدبي

كذلك فإن هناك ندوة كبرى عن “المملكة من ملحمة التوحيد حتى نيوم” ستكون مساء الأربعاء 26 سبتمبر 2018م على مسرح النادي، وفي مساء الخميس 27  سبتمبر ستكون هناك منصة “إعلاميون” لتقييم التجربة الإعلامية لفعاليات اليوم الوطني.

هذا، وقد وجه نادي الأحساء الأدبي الدعوة لعدد من المثقفين والمثقفات من أنحاء المملكة، ضيوفًا على الأحساء وناديها الأدبي؛ لحضور هذه الفعاليات.

 

التعليقات مغلقة.