الإمارات تستعد لاستثمار 75 مليار دولار في قطاع التصنيع بحلول 2025

مدة القراءة: 2 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم”

تزامنًا كلينزون الشرق الأوسط 2018 إلى الإمارات العربية المتحدة، تستعد دولة الإمارات العربية المتحدة لاستثمار 75 مليار دولار أمريكي في قطاع التصنيع بحلول 2025، مما يؤدي إلى زيادة الطلب على غرف الأبحاث النظيفة لمختلف الصناعات مثل المستحضرات الصيدلانية، الفضاء، الأغذية والمشروبات، أجهزة الإستشعار النانوية، مستحضرات التجميل والتقنيات الطبية.

وستكون الرؤية الطموحة لدولة الإمارات العربية المتحدة لتصبح مركز الصناعة في الشرق الأوسط محور النقاش في مؤتمر ومعرض جديد متخصص في تقنيات الغرف النظيفة الأسبوع المقبل في دبي.

الغرف النظيفة -حسب ما يشير الاسم- عبارة عن مساحات معقمة ومطهّرة للغاية وهو متطلب أساسي يمتد على طول سلسلة الإمداد للعديد من منشآت التصنيع والبحث، حيث إن هذه الغرف مصممة للحفاظ على أدنى مستوى من الجسيمات الدخيلة مثل الغبار والكائنات المجهرية المحمولة جوًا والجسيمات البخارية.

وتتراوح تلك الغرف في أحجامها من الغرف الصغيرة إلى آلاف الأمتار المربعة التي تغطي مرافق كاملة، وتستخدم هذه الغرف على نطاق واسع في تصنيع أشباه الموصلات والتكنولوجيا الحيوية، وفي علوم الحياة وغيرها من المجالات الحساسة للتلوث البيئي.

ومن المقرر أن تسلط الدورة الأولى من كلينزون الشرق الأوسط 2018، والذي يتم تنظيمه في الفترة من 12 إلى 13 نوفمبر 2018 في فندق كونراد بدبي، الضوء على أحدث التطورات والابتكارات في سوق تقنيات الغرف النظيفة العالمي والذي تقدر قيمته بحوالي 4.86 مليار دولار أمريكي بحلول عام 2025 وفقًا لتقرير صادر عن مؤسسة جراند فيو للأبحاث.

وستزداد مساهمة دولة الإمارات العربية المتحدة والشرق الأوسط في السوق في السنوات المقبلة حيث ظهر ذلك من خلال المشاركة القوية في الحدث، الذي يستمر ليومين، للمتحدثين العالميين والعارضين الدوليين الرائدين الذين يستكشفون الفرص المستقبلية في المنطقة.

ويُعد كلينزون الشرق الأوسط أول نسخة دولية لعلامة كلينزون التجارية من شركة ميسي فرانكفورت الألمانية، والذي انطلق في دورة 2018؛ بمشاركة 78 عارضًا من 10 دول و 1300 خبيرًا.

فيما تضم النسخة المُقامة في دبي شركات رائدة في مجال تقنية التنظيف والتعقيم كشركاء إطلاق رسميين مثل HHAC و Waldner و Ortner و PMMR و vali.sys. ومن بين العارضين المميزين الآخرين: الرعاة البرونزيين Camfil و Igienair و Rigel Life Sciences في حين أن العارضين الرئيسيين يشملون Elis و ISOONE و PPS وMasarat for Accreditation.

وفي السياق، لفت الرئيس والمدير التنفيذي لشركة ميسي فرانكفورت وولفغانغ مارزين، إلى أنه: “نتيجة لمعايير جودة المنتجات الصارمة، تلعب تقنية الغرف النظيفة دورًا متزايد الأهمية في دول الخليج. ومع كلينزون الشرق الأوسط، نهدف إلى منح عملائنا فرصة المشاركة في هذا السوق المستقبلي الجذاب”.

ومن جانبه، قال الرئيس التنفيذي للعمليات في ميسي فرانكفورت الشرق الأوسط ناثان لويد: “إن الإمارات لديها بالفعل غرف معقمة في مختلف الصناعات بما في ذلك صناعة الطيران والدهانات والطلاء ومعالجة وتصنيع الأغذية والرعاية الصحية ومصنّعي قطع غيار السيارات، ويتمثل أحد التحديات الرئيسية في خلق الوعي والفهم بشأن تقنيات الغرف النظيفة ودورها في التنمية الاقتصادية وهو أمر مهم الآن نظرًا للخطط الطموحة من جانب الحكومات الإقليمية لتنويع اقتصاداتها.

وأضاف: “سيعالج كلينزون الشرق الأوسط 2018 هذا الموضوع وغيره الكثير وسيطرح برنامجًا ملهمًا من دراسات حالة وعروض تقديمية مهمة وحلقات نقاش حول أفضل الممارسات في المجال وكيف يمكن تطبيقها في الإمارات العربية المتحدة والمنطقة”.

وتابع: “كما يغطي مؤتمر كلينزون الشرق الأوسط لتقنيات الغرف النظيفة، والذي يعقد على هامش المعرض، الموضوعات الإستراتيجية الأربعة من التصميم والعمارة للغرف النظيفة والهندسة والتطوير والمراقبة والتحقق إلى مراقبة الجودة وإزالة التلوث”.

وتتضمن أبرز أحداث يوم الافتتاح عرضًا عامًا عن سوق تقنيات الغرف النظيفة في الشرق الأوسط من قبل مؤسسة جراند فيو للأبحاثل، إضافة إلى حلقة نقاش حول كيفية دعم تطوير الغرف النظيفة في المنطقة.

وتستمر النقاشات والعروض التقديمية رفيعة المستوى في اليوم الثاني قبل قيام الوفود الحاضرة بزيارة موقعية إلى مدينة مصدر في أبوظبي والمعروفة بأنها أكثر مدينة مستدامة ورفيقة بالبيئة في العالم، حيث سيقوم الزوار بجولة في معالم مدينة مصدر المستدامة والمبتكرة، بما في ذلك منشأة الغرف النظيفة الخاصة بمعهد مصدر.

cleanzone-MEA_4C

التعليقات مغلقة.