“الاتصالات” وSTC تتعاونان لاستكمال نشر الخدمات اللاسلكية بالمناطق النائية

مدة القراءة: 2 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم”

أبرمت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، اليوم الأحد، اتفاقية مع شركة الاتصالات السعودية STC؛ لتنفيذ المرحلة الثالثة لمبادرة تحفيز الاستثمار في نشر خدمات الاتصالات وخدمات النطاق العريض اللاسلكية في المناطق النائية بالقرى والهجر في عدد من مناطق المملكة، برعاية وحضور وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس عبدالله بن عامر السواحه، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن خالد العبدالله الفيصل آل سعود رئيس مجلس إدارة مجموعة الاتصالات السعودية STC، ومحافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات الدكتور عبدالعزيز بن سالم الرويس، وعدد من مسؤولي الجانبين.

وقد وقّع الاتفاقية كل من وكيل وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات للاتصالات والبنية التحتية الرقمية المهندس عبدالله بن عبدالرحمن الكنهل، ونائب الرئيس للبنية التحتية لشركة الاتصالات السعودية المهندس عبدالله الزمامي.

وحول الاتفاقية، ذكر “السواحه”، أن توقيع هذه الاتفاقية يأتي في إطار الجهود المبذولة من وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات لتوفير خدمات الاتصالات والنطاق العريض في جميع مناطق المملكة ضمن رؤية المملكة 2030 التي ارتكزت على محاور أساسية تهدف إلى بناء مجتمع حيوي واقتصاد مزدهر ووطن طموح، وتضمنت عدة برامج منها برنامج التحول الوطني 2020 لتحقيق الأهداف الإستراتيجية لهذه الرؤية، التي أوكلت لوزارة الاتصالات وتقنية المعلومات الهدف الإستراتيجي لتنمية الاقتصاد الرقمي من خلال تطوير البنية التحتية الرقمية اللازمة لتحقيق المجتمع الرقمي والحكومة الرقمية والاقتصاد الرقمي المنشود.

ونوّه وزير الاتصالات، بأهمية مبادرة “تحفيز الاستثمار في نشر خدمات الاتصالات وخدمات النطاق العريض اللاسلكية في المناطق النائية”، كونها أحد أهم المبادرات في تحقيق هدف تنمية الاقتصاد الرقمي بالشراكة مع القطاع الخاص لتسريع نشر شبكة الاتصالات اللاسلكية والنطاق العريض اللاسلكي عالي السرعة (بسرعات تتجاوز 10 ميجابت بالثانية) لتغطية 70% من المنازل بالقرى والهجر النائية بحلول عام 2020، وتحفيز الاستثمار في البنى التحتية بشروط ميسرة، إلى جانب تطوير الأدوات والأطر التنظيمية والفنية، وتقديم الدعم للمشغلين مقابل الوفاء بمراحل نشر شبكة الاتصالات والنطاق العريض في المناطق النائية.

وتهدف المبادرة إلى معالجة الحاجة الملحة للقرى والهجر إلى شبكات الانترنت عالي السرعة، وزيادة نسبة تغطية الإنترنت عالي السرعة في المناطق النائية والتي كانت قبل البدء بتنفيذ المبادرة أقل من%1، بالإضافة إلى تشجيع الاستثمار في شبكات الاتصالات بالقرى والهجر لضمان استمرارية خدمات الاتصالات والإنترنت.

وتستهدف المبادرة في المرحلة الثالثة تغطية 444,076 منزلًا يستفيد منها أكثر من2.5 مليون مواطن ومقيم في أكثر من ثلاثة آلاف قرية وهجرة في المناطق التالية: (الرياض، القصيم، مكة المكرمة، المدينة المنورة، الباحة، تبوك، جازان، حائل، عسير، نجران)؛ لمواصلة مسيرة التطور والنمو في جميع ربوع الوطن، والمساهمة في بناء وطن رقمي طموح.

التعليقات مغلقة.