أمانة الأحساء تستنكر اتهامها بإعاقة افتتاح منتزه الشيباني

مدة القراءة: 2 دقائق

الأحساء – خاص

أعربت أمانة الأحساء، عن استنكارها تغريدة أحد مسؤولي فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالأحساء على حسابه الشخصي، ذكر فيها أن أمانة الأحساء عائق في افتتاح منتزه الشيباني، “دون التثبت أو الرجوع رسميًا إلى أمانة الأحساء لأخذ المعلومة الصحيحة والموثوقة”-حسب قولها.

وقالت أمانة الأحساء، في بيان لها اليوم الأربعاء ردًا على التغريدة وما تداوله نشطاء بهذا الخصوص عبر منصات التواصل الاجتماعي، إن “منتزه الشيباني تابع لوزارة البيئة والمياه والزراعة، وبحسب المعلومات الرسمية لدينا فإن شركة الأحساء للسياحة والتنمية قامت باستثمار المنتزه منذ عام 1427هـ”.

وأكدت الأمانة أن “الشركة المستثمرة قامت بطلب رخصة مهنية لتشغيل منتزه الشيباني عبر مخاطبات رسمية عام 1435هـ، وتم الرد عليهم في حينه بخطاب مفاده ضرورة استكمال بعض الأوراق المطلوبة الخاصة بالرخصة، ولم يتم مراجعة مندوب من قبل الشركة لاستكمال ذلك حتى تاريخه”.

وأشارت إلى أنه “يأتي طلب أمانة الأحساء لاستكمال الأوراق المطلوبة، بحسب ما يمليه النظام الحكومي المعتمد في استخراج الرخص الإنشائية والمهنية، بموجب ما تنصه الأنظمة والتعليمات المقرة من قبل وزارة الشؤون البلدية والقروية”.

واختتمت أمانة الأحساء، ردها بتأكيد “حرصها الدائم على ما يخدم الوطن والمواطن ودعم المشاريع التنموية، في ظل الأنظمة المتبعة، والتي تمليها لوائح العمل البلدي”.

وكان رئيس تحرير صحيفة الأحساء اليوم بدر العتيبي، قد توجّه إلى وزير البيئة والمياه والزراعة عبدالرحمن الفضلي، قائلًا: “معالي الوزير منتزه الشيباني في الأحساء سُلم لشركة لتستثمره عام ١٤٢٧ بمساحة ٢٧٣ ألف متر، وبعقد استثماري بسيط، ومازال مغلقًا بعد أن كان متنفسًا ومعلمًا”.

وأضاف “العتيبي”، في تغريدة له على حسابه الشخصي بتويتر، متسائلًا: “هل من حل؟ ألا تكفي 12 عامًا لتطوير مدينة وليس منتزه؟!.. من حقنا كصحفيين أن نسأل، وكمواطنين أن نعلم مصيره”.

فيما تفاعل مدير فرع الزراعة بالأحساء المهندس خالد الحسيني، من جانبه مع تغريدة “العتيبي”، حيث كتب مغردًا: “أخي العزيز بدر في اتصال مباشر مع رئيس مجلس إدارة الشركة، أفاد بأنهم جادون في العمل، وقاموا أخيرًا بزراعة 37 ألف شجرة، وأكملوا جميع التجهيزات، ولكن الأمانة هي العائق أمام افتتاح المشروع”.

ويأتي هذا بعد عشر سنوات من إطلاق مشروع تطوير منتزه “الشيباني” عام 2008 من خلال شركة الأحساء للسياحة والترفية “أحسانا”، التي استأجرت أجزاءً منه من وزارة الزراعة ، إلا أن المشروع ظل متعثرًا، حتى أعلنت الشركة، على لسان رئيسها، قبل خمس سنوات، إنهاء الشركة تطوير موقع منتزه الشيباني في نهاية 2013م وفتحه للأهالي بعد إغلاقه سنواتٍ بغرض التطوير والصيانة، وذلك بكلفة 150 مليون ريال حسب تصريحاته آنذاك، غير أن هذا التطوير لم يرَ النور حتى الآن.

التعليقات مغلقة.