دراسة: الاكتئاب والقلق لهما نفس أثر التدخين والبدانة على الصحة

مدة القراءة: 1 دقائق

“الأحساء اليوم” – الأحساء

عادة ما يشتمل الفحص البدني السنوي في المستشفيات الأمريكية على فحص الوزن وأسئلة حول العادات غير الصحية مثل التدخين، ولكن دراسة جديدة من جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو تشير إلى أن مقدمي الرعاية الصحية قد لا يتغاضون عن سؤال مهم وهو: هل أنت مكتئب أو تعانى من القلق؟.

فوفقاً للموقع الطبي الأمريكي “MEDICALXPRESS”، قال بحث جديد إن القلق والاكتئاب ربما يؤديان إلى مشاكل في الصحة تتراوح بين أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم والتهاب المفاصل والصداع وآلام الظهر واضطراب المعدة ولهما تأثيرات مشابهة للعوامل الخطر الأساسية مثل التدخين والسمنة.

وفي هذه الدراسة ، قام المؤلف الأول “أندريا نايلز” من قسم الطب النفسي في UCSF ومركز سان فرانسيسكو الطبي ، بدراسة البيانات الصحية لأكثر من 15000 من كبار السن على مدى فترة أربع سنوات.

ووجد الباحثون أن 16% (2225) يعانون من مستويات عالية من القلق والاكتئاب ، و31% (4737) يعانون من السمنة و 14% (2125) كانوا مدخنين حاليين، وفقاً لدراستهم التي نشرت في دورية الصحة النفسية في 17 ديسمبر 2018. .

ووجد الباحثون أن المشاركين الذين يعانون من مستويات عالية من القلق والاكتئاب يواجهون زيادة بنسبة 65% في حالات القلب، و 64% للسكتة الدماغية ، و 50% لارتفاع ضغط الدم ، و87% للالتهاب المفصلي، مقارنة بالذين لا يعانون من القلق والاكتئاب.

وأضاف الباحثون أن هذه الاحتمالات المتزايدة تشبه تلك الخاصة بالمشتركين المدخنين أو الذين يعانون من السمنة، ومع ذلك ، بالنسبة للالتهاب المفصلي، يبدو أن القلق الشديد والاكتئاب يؤديان إلى مخاطر أعلى من التدخين والسمنة”.

التعليقات مغلقة.