العيون التطوعي يقيم الحفل السنوي لشركاء النجاح 2018 وأعضاء الفريق

مدة القراءة: 3 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم”

نظّم فريق العيون التطوعي التابع لجمعية العمل التطوعي بالمنطقة الشرقية، مساء أمس الأربعاء، في قاعة جمعية العيون الخيرية، الحفل السنوي الثالث لتكريم شركاء النجاح وأعضاء الفريق، بحضور رئيس مجلس إدارة جمعية العمل التطوعي بالمنطقة الشرقية نجيب الزامل، ومدير إدارة التنمية الاجتماعية بالأحساء أحمد بن سعود الفضلي، وعمدة مدينة العيون حمد بن علي الحربي، ونائب رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية بالأحساء عبدالعزيز الموسى، وعضو مجلس إدارة الغرفة التجارية عماد الغدير، وشركاء النجاح من رجال أعمال ومسؤولين وجهات حكومية وخيرية.

وانطلق الحفل الذي أدار تقديمه فريق رواد المستقبل التابع للفريق، بالسلام الملكي، ثم بآيات من الذكر الحكيم تلاها المتطوع خالد بن عبدالعزيز الدعيج، أوبريت إنشادي من كلمات العضو الشاعر خالد بن فهد الشدي، وإشراف العضو عبدالرحمن الشاهين الذي شارك مع الأعضاء محمد العويس، راشد الثواب، يزيد العطوي، عبدالله الثواب.

وقدم عريف الحفل أحمد بن ناجي الدولة والرواد “صالح بن أحمد السليم، وعبدالله بن فالح العمر، وسلمان بن حمد الكليب” إضاءة قيمة ولوحة متكاملة عن أهمية العمل التطوعي حازت على إعجاب الحضور؛ نفذت تحت إشراف مشرف الرواد خالد الشدي.

وفي كلمة ضافية، رحّب رئيس مجلس إدارة فريق العيون التطوعي سعد بن حمد العيد، بالحضور، وشكر المولى على هباته، ثم شكر القيادة الرشيدة على الدعم الكبير للعمل التطوعي وللمتطوعين، كذلك شكر جمعية العمل التطوعي ورئيس مجلس إدارة الجمعية رائد العمل التطوعي نجيب الزامل وشركاء النجاح من جهات حكومية وخيرية ورجال أعمال وإعلاميين؛ على جهودهم الحثيثة ووقفاتهم المباركة.

كما شكر أعضاء الفريق الذين حملوا على عاتقهم خدمة المجتمع خلال العام المنصرم الذي شهد تنفيذ حزمة برامج ومبادرات رفعت مشاركات الفريق إلى أكثر من 100 مبادرة وبرنامج خلال عمر الفريق الذي تخطى الخمس سنوات محققين في هذا العام أكثر من 3000 آلاف ساعة تطوعية التي رفعت الساعات التطوعية للفريق إلى أكثر من 7500 ساعة في أقل من 5 سنوات هي عمر الفريق تراوحت ما بين الإفطار الجوال وإفطار الجاليات وتجهيز المساجد لشهر رمضان وحفظ الفائض من الطعام وحفظ المصاحف الممزقة وغير ذلك من البرامج النوعية التي نفذ بعضها بواسطة الفريق والبعض الآخر، بمشاركات نوعية والمشاركة في السلة الرمضانية.

إلى ذلك، جاء العرض المرئي الذي أعده مشرف التدريب والتطوير يوسف الزيد؛ ليحكي تلك المسيرة الحافلة.

ودشن رئيس جمعية العمل التطوعي الموقع الخاص بالفريق، الذي أشرف عليه مشرف اللجنة الإعلامية إبراهيم القرناس، عُرِضت بعده إطلالة مرئية للدكتور خالد الحليبي أشاد خلالها بالفريق وبما قدم.

وفي كلمته، قال “الزامل” إن “العمل التطوعي عمل لا حدود له عمل لا يعرف مكان ولا جنس ولا قبيلة، وهذا ما شاهدته ولمسته من أعضاء فريق العيون التطوعي، الذي سطر أجمل معاني قيم العمل التطوعي؛ فهو فريق يقدم بين الفترة والأخرى برامج نوعية متميزة لأفراد المجتمع، وقد أدهشني فريق الرواد ذلك الفريق الذي قدم لنا في الحفل لوحة فنية ممتعة في تقديم نخبة منهم للتحدث في بداية الحفل”.

وأضاف “الزامل” بأنه “من خلال تتبعي لمشوار الفريق وإنجازاته وعطائه اللامحدود يعتبر أفضل فريق في المنطقة الشرقية إن لم يكن من أفضل الفرق على مستوى مملكتنا الغالية”، موضحًا أن ما وجده في مدينة العيون من حب كبير وتواضع وعشق للعمل التطوعي لم يجده في مناطق أخرى، مشيدًا بجهود ودعم شركاء النجاح للفريق ووقوفهم مع الفريق خلال العام مما كان له أثر كبير في استمرار رقي وتطور الفريق للأفضل.

وشهد الحفل توقيع عقد شراكات مجتمعية من قبل جمعية العمل التطوعي بالشرقية مع اللجنة الأهلية لأصدقاء الصحة بالعيون، ومدرسة بدر الابتدائية، ومؤسسة أنجوانا للاحتفالات، ومركز سمسم للهدايا والألعاب، ومكتبة تقنيات التعليم.

فيما كرم قائد الفريق وشركاء النجاح الماسيين، رئيس جمعية العمل التطوعي الزامل، الذي كرم جميع شركاء النجاح مع الأعضاء الأكثر تميزًا، كما قلد لأول مرة الحاصلين على أكثر ساعات تطوعية في هذا العام بالوسام الذهبي الذي حصل عليه مشرف لجنة العلاقات العامة فادي بن يوسف الجاسم، بعد أن تخطت ساعاته هذا العام الـ200 مسجلًا المركز الأول للعام الثالث على التوالي.

كما قلد “الزامل” تسعة أعضاء بالوسام الفضي من الفريق الأول وقلد صاحب المركز الأول في فريق الرواد سلمان بن حمد الكليب بالوسام الذهبي لتحقيقه 72 ساعة تطوعية في أول عام من انطلاق الفريق، أيضًا كرم أربعة آخرين بالوسام الفضي، وكرم جميع طاقم الفريق والتقطت الصور التذكارية بعدها تناول الجميع العشاء في مجلس شريك النجاح الماسي رجل الأعمال سعد الغريب (الشدي) وسط سعادة الجميع.

التعليقات مغلقة.