“كيف تختار تخصصك الجامعي” يستهدف 3آلاف طالب ثانوي بالشرقية

مدة القراءة: 2 دقائق

الأحساء – عيسى الموسى

استفاد 3031 طالبًا وطالبة من مدارس الثانوية العامة بالمنطقة الشرقية، من البرنامج التعريفي “كيف تختار تخصصك الجامعي”، والذي نظّمته جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل ممثلة بعمادة القبول والتسجيل، بالتعاون مع الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية، على مدى يومين في قاعة المؤتمرات بالمدينة الجامعية، بحضور مدير الجامعة الدكتور عبد الله الربيش، وعميد القبول والتسجيل الدكتور صالح الراشد، وعدد من ممثلي التعليم بالمنطقة الشرقية والطلاب والطالبات واختتم أول أمس الأحد.

وفي السياق، شدّد “الربيش” على أن تحديد الطالب للتخصص أمرٌ في غاية الأهمية، وأن المرحلة الثانوية مرحلة انتقالية ومنعطف كبير في حياة الطالب، ومن الضرورة أن يكون لدى الطالب المعلومة والخلفية الكافية التي تساعده على اتخاذ قراره، وأنه لا شك في أن الدراسة في الجامعة هي التي سوف تصنع مستقبل الطالب، ومن ثم فإن إتاحة الفرصة للطالب أو الطالبة للاطلاع على الخيارات المتاحة في الجامعة من حيث التخصصات والاستماع لأصحاب الخبرة والتجربة فيما يتعلق بالتوجهات أمر مهم.

وأضاف بقوله: “الآن أصبح اختيار التخصص ليس فقط مجرد رغبة ولكن يحتاج الطالب أن يقيس مؤشرات معينة تساعده على اتخاذ القرار، ولذلك تم الاستعانة بالدكتور ياسر بكار أحد الخبراء في هذا المجال، متمنيًا لجميع أبنائنا الطلاب وبناتنا الطالبات التوفيق في اختيار التخصص والاستفادة من هذا اللقاء”.

واختتم مدير الجامعة حديثه، بالإشادة بـ”الجهود المبذولة من الزملاء في عمادة القبول والتسجيل الذين جعلوا من هذا العمل ممكنًا والدرجة العالية من التنظيم والإعداد، وهذا يسجل لهم وليس بمستغرب على الزملاء في عمادة القبول والتسجيل فهم رواد متميزون في جميع ما يوكل لهم من مهام”.

ومن جانبه، قدّم عميد عمادة القبول والتسجيل الدكتور صالح بن علي الراشد، نبذة حول الجامعة منذ التأسيس والاعتمادات التي حصلت عليها، وما تسعى إليه الجامعة من خلال هذه البرامج المهمة، مؤكدًا أن الجامعة حريصة تقديم كل ما يخدم طلاب وطالبات الثانوية العامة في المنطقة، وذلك من أجل أن يكون للطالب دراية وعلم بما تقدمه الجامعة والمعرفة التامة بطريقة الدراسة والتخصصات المتاحة التي تحتويها الجامعة، حيث إن بالجامعة 85 تخصصًا في جميع الكليات.

وذكر الدكتور الراشد، أن المحور الأول للقاء تناول نبذة حول الجامعة، والمحور الثاني تناول البرنامج التدريبي، والذي يشمل تعريف المبادئ الأساسية لاختيار التخصص الجامعي، وكيفية التعرف على ميولك وقدراتك الشخصية، وتطابق التخصص مع الميول والقدرات من أجل اتخاذ القرار الصحيح، والتعرف على أهم التخصصات الجامعية، والفرق بينها، أما المحور الثالث فتناول التعريف بالتخصصات الجامعية والفرق بينها.

ولفت “الراشد” إلى أن هذا اللقاء هو إحدى مبادرات العمادة ممثلًا بمبادرة “أفق” التنموية، مضيفًا: “ونحرص دائمًا على تقديم برامج توعوية ذات تميز عالٍ، وـن جزءًا من مبادرة أفق تنفيذ دورة تساعد أبنائنا وبناتنا الطلبة على اختيار التخصص المناسب لميولهم وقدراتهم وتسعى العمادة بخدمة أبنائنا داخل الجامعة وخارج أسوارها”.

وأوضح “الراشد” أن “عدد الطلاب والطالبات الذين شاركوا في البرنامج بلغ 3.031 طالب وطالبة، حيث حضر في اليوم الأول المخصص للطالبات 2200 طالبة، وحضر من الطلاب في اليوم الثاني 831، حيث لمسنا تفاعل الطلبة من خلال التدريب العملي في قياس الميول والتخصص، وهذا ما يؤكد حرص الأبناء بفضل الله ثم بتوجيهات الوالدين من أجل الجد والاجتهاد والرفع من مستوى التحصيل الدراسي والعلمي في الثانوية العامة”.

وذكر “الراشد” أن 20 طالبًا متطوعًا و52 طالبة من الجامعة شاركوا في تنظيم دخول الطلاب، وكذلك تسجيل دخولهم للقاعة عبر الماسح الضوئي (البار كود)، وذلك لضمان مشاركة الطالب في البرنامج، وخاصة أنه يقدم مجانًا، كما ساهمت إدارة الأمن والسلامة في عملية ترتيب وتنظيم الطلاب ودخولهم للجامعة، مختتمًا حديثه بالشكر لكل الجهات المشاركة.

التعليقات مغلقة.