“الضراب”: توجد فرص كبيرة للاستثمار في التجارة الإلكترونية بالمملكة

خلال ورشة تدريبية بغرفة الأحساء..

مدة القراءة: 2 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم”

نوّه المؤسس ومدير التسويق بشركة “زد” رائد الأعمال مازن صالح الضراب، بأهمّية سوق التجارة الإلكترونية في المملكة، مبينًا أننا بحاجة في هذه المرحلة إلى تسليط الضوء أكثر على هذا المجال الناشئ والتبشير به، لما له من مزايا عديدة على صعيد خلق فرص جديدة وفتح آفاق جديدة، مشيرًا إلى أن التجارة الالكترونية ليست متجر إلكتروني فقط، لافتًا إلى تزايد اهتمام وإلمام وتعامل المستهلك السعودي بالتجارة الإلكترونية، مشدّدًا على وجود فرص كبيرة لتأسيس مشاريع وشركات في هذا المجال في المملكة.

جاء ذلك خلال ورشة العمل التدريبية المجانية، التي نظّمتها غرفة الأحساء ممثلة في مجلس ريادة الأعمال، مؤخرًا، بعنوان “التجارة الإلكترونية خطوة بخطوة”، وقدّمها “الضراب” في قاعة الشيخ سليمان الحماد بمقر الغرفة الرئيس، حيث طرحت الورشة عدة محاور مهمة من بينها، ما التجارة الإلكترونية؟ وما فوائدها؟ وما أشكالها؟ وخطوات ومراحل البدء فيها من التوريد إلى رعاية وخدمة العملاء.

وأكد “الضراب”، خلال الورشة، أن مستقبل التجارة الإلكترونية في المملكة واعدٌ، عطفًا على ما تذخر به من فئة الشباب الموهوبين الذين يقدّرون بأكثر من نصف السكان، فضلًا عن انتشار الانترنت والهواتف الذكية بشكلٍ كبير، وبالتالي لن نحتاج إلى هدر الكثير من الوقت على تثقيف المستهلكين، إذ سيكونون ملمّين بالتقنية والتجارة الإلكترونية، مبينًا أن الحاجة ماسّة في الوقت الراهن لقيام شركات شحن متخصّصة وموجّهة للمتاجر الإلكترونية.

واستعرض “الضراب” طرق إنشاء منصات المتاجر الالكترونية، ووضع استراتيجيات تسويقية رقمية، بوصلة التجارة الإلكترونية (تدريب عملي) وإنشاء متجر إلكتروني خاص بك (تطبيق عملي)، متطرقًا إلى عدد من التجارب العالمية والمحلية، فضلًا عن تناوله لمحور التسويق الإلكتروني وخلق الطلبات وأفضل طرق التسويق، وتقييم الطرق المختلفة، وهل التسويق مرحلة أم رحلة؟ وهل التسويق الإلكتروني يكفي؟ وغيرها من الموضوعات المهمة.

وكان رئيس المجلس المهندس مشاري الجبر، قد بدأ الورشة، موضحًا أن برنامج ورش العمل يمثل أحد أهم برامج ونشاطات المجلس الدورية التي تهدف إلى تنمية وتطوير قدرات ومهارات رواد ورائدات الأعمال السعوديين بالأحساء، بما يساهم في فرص بناء تجارب وتطبيقات ريادية ومشاريع ناشئة ناجحة، مرحبًا برائد الأعمال المتميّز مازن الضرّاب في الأحساء، لتقديم تلك الورشة المهمة في مجال التجارة الإلكترونية.

جدير بالذكر أن هذه الورشة تأتي ضمن نشاطات المجلس الهادفة إلى دعم ورعاية رواد ورائدات الأعمال بالأحساء، وتعزيز روح المبادرة، وخوض التجارب الريادية والتقنية الناجحة، وخاصة في مجال مشاريع وتطبيقات التجارة الإلكترونية والخدمات المساندة لها.

يُشار إلى أن مازن الضرّاب يعتبر أحد أهم الأسماء الشابة المتخصصة في التجارة الإلكترونية بالمملكة، وهو حاصل على البكالوريوس في نظم المعلومات من جامعة الملك سعود بالرياض، والماجستير في التجارة الإلكترونية من أستراليا، وشهادة القيادة الرقمية والاستراتيجية الاجتماعية من “كلية هارفارد للأعمال”، إضافة إلى جائزة “رواد الأعمال الأكثر إبداعًا في المملكة من مجلة “فوربس الشرق الأوسط”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.