بالصور.. ابتدائية مكة المكرمة تحتفي بطلابها الخريجين وختام أنشطتها

مدة القراءة: 2 دقائق

الأحساء – نَوَّاف بن عَلَّاي الجِرِي

احتفلت مدرسة مكة المكرمة الابتدائية بالمبرز وملحقتها مدرسة سعد بن معاذ، يوم أمس الثلاثاء، بتخريج طلاب الصف السادس واختتام الأنشطة بالمدرسة لهذا العام، وذلك تحت رعاية قائد المدرسة حمد بن إبراهيم الغوينم، إضافة إلى حضور عدد من مشرفين تربويين وأولياء أمور الطلاب ورجال الأعمال المعروفين، وكذلك الهيئة الإدارية والتعليمية بالمدرسة وضيوف المدرسة.

وتضمن الحفل، الذي بدأ بالنشيد الوطني من طلاب الكشافة، مسيرة الطلاب الخريجين على أنغام افتتاحية التخرج والنشيد المهداة للمدرسة بتلك المناسبة، وتقديم التحية من الحضور لهم من تقديم عريف الحفل المرشد الطلابي نَوَّاف بن عَلَّاي الجِرِي، وهم يلبسون الزي السعودي ويرتدون المشلح الملكي الأسود والمطرز بالذهبي، ويسيرون بخطى واثقة بين الضيوف.

إلى ذلك، توالت فقرات الحفل الخطابي بعد أن انتهى الطلاب إلى مقاعدهم، حيث شهد مقدمة وصف بالرائعة، ثم تلاوة عطرة من آيات الذكر الحكيم للطالب ليث العبندي.

وفي إضافة جديدة على مستوى المدرسة، كشف الخريجون عن رؤيتهم المستقبلية من خلال كلمات سطرت بمداد من أجمل مفردات اللغة لنظرتهم مع رؤية المملكة 2030م، تحت إشراف وتنسيق المعلم المتميز محمد بن عبدالعزيز الحمدان، وأداء الطالب نايف بن دليم القحطاني وترديد الخريجين من بعده.

من جانبه، ذكر قائد المدرسة حمد بن ابراهيم الغوينم، في كلمته خلال الحفل، بعض السمات والمزايا المتميزة للمدرسة على مستوى الإدارة، وشكر فيها جميع طاقم الهيئتين الإدارية والتعليمية وفريق لجنة حفل التخرج “فرحة تخرج 2019” تحت شعار “وتحقق الحلم”،

إلى هنا، جاءت أنشودة الحفل مدموجة بمشهد طلابي بديع في العرض من طلاب أشبال وخريجي مكة تحت إشراف علي بن حبيب الحميد، ومتابعة المرشد الطلابي المتقاعد فهد بن عبدالله الفهيد، وتنسيق أحمد بن خليفة المجناء.

فيما عبَّر عبدالله بن مبارك العماني، في كلمةٍ لأولياء أمور الطلاب الخريجين المحتفى به، عن مشاعر البهجة والسرور بمناسبة تخرج الأبناء من الصف السادس، وشكر من خلالها قيادة المدرسة والإرشاد والنشاط الطلابي.

ونيابةً عن الطلاب الخريجين، أعرب الطالب سطّام بن سيف الشمري، عن سعادته الغامرة وإخوانه الخريجين بالدراسة في هذا الصرح العلمي الشامخ للمدرسة خلال ست سنوات، مقدمًا الشكر للإدارة العامة للتعليم، وقيادة المدرسة ووكلائها والمرشدين الطلابيين والنشاط الطلابي، على إنجاح هذه الاحتفالية الرائعة للخريجين.

وأخيرًا، كانت فقرة التكريم للطلاب الخريجين بتنسيق ومتابعة رائد النشاط إبراهيم بن داود الحسن وعدنان بن عبدالرحمن العليان، في تسلّم جوائزهم وتسليمهم وسام التخرج وكتيب خاص من تصميم وإخراج المساعد الإداري المميز حسين بن عيسى العامر، والتهنئة بذلك من قبل قائد المدرسة والمشرفين التربويين وبمشاركة أولياء الأمور؛ مع التقاط الصور التذكارية والجماعية.

وفي جانب آخر، واصل الطلاب الاحتفال بزملائهم الخريجين مع أولياء الأمور والمعلمين، وقدمت هدية تذكارية من أحد الطلاب الخريجين سليم بن أحمد بن محمد العواد إلى جميع طاقم المدرسة بمشاركة والده في ذلك، والتي عبّر عن فرحته بحفل تخرج الأبناء، مبديًا إعجابه بما شاهده في الحفل من مواهب الطلاب، متمنيًا لجميع الطلاب التوفيق والنجاح في حياتهم المستقبلية.

تعليق 1
  1. منصورkالزريق يقول

    ماشاء الله تبارك الرحمن شي جميل بارك الله فيكم وجزاكم الله خير منور يا شيخ نواف الجري

التعليقات مغلقة.