كتيبة الشغب 52 وبر بالأحساء توزعان 3700وجبة عن نية الشهداء

في مبادرة "شهداء الوطن في قلوبنا"..

مدة القراءة: 2 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم”

دشّنت كتيبة الشغب 52 بوزارة الحرس الوطني، ومركز العمل التطوعي التابع لجمعية البر بالأحساء، وبحضور مجموعة من مديري الدوائر الحكومية والشخصيات الاجتماعية والتطوعية بالأحساء، مبادرة “شهداء الوطن في قلوبنا” لتوزيع وجبات إفطار صائم عن نية شهداء الوطن، بمشاركة أبناء الشهداء تقديرًا لجنودنا البواسل الذين بذلوا الغالي والنفيس في سبيل الدين والوطن.

وبدوره، قال قائد كتيبة الشغب 52 بالحرس الوطني العميد محمد بن طالب المري، إن طرح هذه المبادرة من قبل وزارة الحرس الوطني ممثلة في كتيبة الشغب 52 بالأحساء، بالتعاون مع مركز العمل التطوعي التابع لجمعية البر الخيرية بالأحساء، والتي تحمل عنوان “شهداء الوطن في قلوبنا”؛ يأتي عرفانًا بما قدموه من تضحيات جسيمة في سبيل الوطن، فهم الذين ضحوا بالنفس والنفيس دفاعًا عن الوطن والمقدسات ومكتسبات ثراه، مضيفًا: “إننا في هذه المبادرة هادفون إلى إرساء الروابط بين الأجيال وتذكير الأمة بتضحيات شهداء الوطن”.

وأكد أن “القيادة الحكيمة ممثلة بسيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز -حفظه الله- وسيدي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، وسمو سيدي وزير الحرس الوطني الأمير عبدالله بن بندر -حفظهم الله- تقدر عاليًا تضحيات شهداء الوطن والمصابين”، مشيرًا إلى أن “هذه الدولة المباركة منذ تأسيسها تولي اهتمامًا بتخليد ذكرى الشهداء والمصابين بأروع الصور الإنسانية التي ترفع من معنويات أسرهم وتكفل لهم الحياة الكريمة في المجتمع”.

ومن جهته، ذكر الأمين العام لجمعية البر بالأحساء المهندس صالح بن عبد المحسن آل عبدالقادر، أن “هذه البادرة الطيبة ما هي إلا إحدى المبادرات الاجتماعية للجمعية من ناحية خدمة شهداء وطننا الغالي الذين بذلوا كل ما يملكون من أجل دينهم ومليكهم ووطنهم، وأن هذه المبادرة باسم “شهداء الوطن في قلوبنا” نسعى دائمًا إلى تكثيف جهودنا وأعمالنا الخيرية وتقيم المبادرات والشراكات المجتمعية؛ تحقيقًا لرؤية الوطن 2030 من ذلك إقامة مشاريع تفطير الصائمين، ونتقدم بالشكر الجزيل لقيادة كتيبة 52 بالحرس الوطني على التعاون المثمر والفعال لإنجاح مثل هذه المبادرات”.

أما مدير مركز العمل التطوعي عبدالعزيز بن صالح الرويشد، فثمّن “استهداف المشروع فئة غالية علينا هم شهداء الوطن الذين ضحوا تضحيات كثيرة تجاه الوطن وتجاه تراب الوطن وبذلوا الغالي والنفيس”، لافتًا إلى أن “هذه المبادرة تأتي بتعاون مشترك مع كتيبة الشغب 52 بالحرس الوطني، وهذا أقل ما نقدمهُ لشهداء وطننا الغالب الذين ضحوا بأنفسهم وأرواحهم ومشاركة أبنائهم معنا في هذا المبادرة عرفانًا لهؤلاء الشهداء الأبطال”.

وأوضح “الرويشد” توزيع الوجبات في أكثر من (17) نقطة في مدن الأحساء بعدد يفوق 3700 وجبة، بمشاركة أكثر من 350 متطوعًا ومتطوعة في تجهيز وتوزيع الوجبات، لافتًا إلى أن هذه المبادرة تأتي ضمن مبادرات عدة في إطار حملة “تركد” للعام الثالث.

التعليقات مغلقة.