أدبي الأحساء يقيم أمسية شعرية بحضور 20شاعرًا

مدة القراءة: 1 دقائق

الأحساء – نَوَّاف بن عَلَّاي الجِرِي

نظّم نادي الأحساء الأدبي، مساء الأربعاء، ضمن برنامج النادي الصيفي (صيفي.. ثقافي)، أمسية شعرية مختلفة تميزت بحضور كبير من الشعراء والشاعرات الشباب، حيث اكتظت قاعة ديوانية المثقفين في النادي بالحضور  والحاضرات، وزاد عدد الشعراء والشاعرات على عشرين مشاركًا ومشاركة.

وبدأت الأمسية بتخصيص قصيدة لكل شاعر أو شاعرة، إذ تميزت هذه الأمسية بأنها مفتوحة للجميع، وبأن الجانب الوطني قد تسيَّدها، فتغنى الجميع بالوطن.

وكان من أبرز الحضور الشاعر جاسم الصحيح، والشاعر صلاح بن هندي، والشاعر الدكتور محمد العكاري، والشاعر الدكتور هاني الملحم، والشاعرة إلهام الجبارة، والشاعر عبدالله الخضير، والشاعرة خديجة السكيني، والشاعر جاسم عساكر، والشاعرة فطمة رشيد، وغيرهم من الشعراء والشاعرات الشباب.

وشهدت الأمسية، التي وأدارها الدكتور عبدالله الحقباني رئيس قسم اللغة العربية في كلية الآداب – جامعة الملك فيصل، تكريم الشاعرة خديجة السكيني من ذوي الاحتياجات الخاصة، وتوقيع كتابها “لا إعاقة مع الإرادة”، إلى جانب تكريم المشاركين والمشاركات في الأمسية بشهادات الشكر والتقدير.

وبدوره، أثنى رئيس النادي الدكتور ظافر الشهري على الأمسية وأشاد بالحضور  من الجنسين، وقال: “إن النادي بيت المثقفين والمثقفات الكبير وحضوركم الليلة بهذا الجمع الكبير شرف للشعر والثقافة والنادي وليس غريبًا عليكم يا أبناء وبنات الأحساء”.

وطلب منهم تزويد النادي بآرائهم وملاحظاتهم على البرامج والأنشطة التي يقدمها النادي، قائلًا “إن النادي نجاحه مرهون بحضور المثقفين والمثقفات ودعمهم المعنوي وإبداء آرائهم ومقترحاتهم لتطوير البرامج والفعاليات”.

وكشف عن أنه ستكون هناك -بمشيئة الله- أمسية مماثلة لهذا الأمسية في الاحتفاء باليوم الوطني التاسع والثمانين للمملكة ستخصص لشعراء وشاعرات الأحساء ضمن برنامج حافل يجري الإعداد له من الآن.

التعليقات مغلقة.