“كهرباء ومياه دبي” تدعو الشركات للمشاركة في معرضي “ويتيكس” ودبي للطاقة الشمسية

مدة القراءة: 2 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم”

دعت هيئة كهرباء ومياه دبي، مؤخرًا، الشركات والمؤسسات العالمية المتخصصة في مجالات الطاقة والطاقة المتجددة والمياه والبيئة، إلى المشاركة واستعراض منتجاتها وخدماتها في الدورة الحادية والعشرين من معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة (ويتيكس)، والدورة الرابعة من معرض دبي للطاقة الشمسية، والاستفادة من الفرص الواعدة التي توفرها دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة بشكل عام في هذه القطاعات، إضافة إلى الاطلاع على أهم المشروعات والاستثمارات التي يتم الإعلان عنها خلال المعرضين اللذين تنظمهما الهيئة من 21 إلى 23 أكتوبر 2019 في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض.

وكانت النسخة العشرون من “ويتيكس” والثالثة من معرض دبي للطاقة الشمسية في أكتوبر 2018، قد حققتا نجاحًا لافتًا وإقبالًا واسعًا من العارضين والزوار والمشاركين من مختلف أنحاء العالم، بمشاركة أكثر من 2,100 عارض من 53 دولة. واستقطب المعرضان اللذان امتدا على مساحة 78,413 مترًا مربعًا، أكثر من 35,000 زائر من مختلف أنحاء العالم.

وفي السياق، قال العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، ومؤسس ورئيس معرض ويتيكس سعيد محمد الطاير: “رسخ معرض “ويتيكس” مكانته كأكبر وأهم المعارض المتخصصة في المنطقة في قطاعات المياه والطاقة والبيئة، وبات حدثًا رئيسًا على أجندة الفعاليات العالمية ومنصة مهمة تجمع العارضين والزوار مع الخبراء والمختصين وصناع القرار والمستثمرين في هذه القطاعات الحيوية للاستفادة من الفرص الاستثمارية الهائلة التي يوفرها، فضلًا عن الالتقاء بالمختصين والخبراء وصناع القرار والمهتمين من جميع أنحاء العالم”.

وأضاف الطاير: “يوفر “ويتيكس” ومعرض دبي للطاقة الشمسية، فرصة للاطلاع على أحدث الحلول والتقنيات الذكية في قطاعات الطاقة التقليدية والمتجددة والمياه والاستدامة وترشيد الاستهلاك. ويشكل المعرضان منصة للشركات والمؤسسات العاملة في هذه القطاعات للترويج لمنتجاتها وخدماتها، والالتقاء بالمسؤولين والمستثمرين من مختلف أنحاء العالم لعقد الصفقات وبناء الشراكات، والاطلاع على أحدث التقنيات في هذه القطاعات الحيوية، إضافة إلى التعرف على احتياجات السوق وأبرز المشروعات الحالية والمستقبلية في المنطقة”.

ويشكل تزامن معرض ويتيكس ومعرض دبي للطاقة الشمسية مع الدورة السادسة من القمة العالمية للاقتصاد الأخضر؛ فرصة مهمة لالتقاء العارضين والمشاركين مع المسؤولين وصناع القرار في دولة الإمارات ومنطقة الخليج العربي، والشرق الأوسط، إضافة إلى الاستفادة من جدول الأعمال الحافل بالمؤتمرات وورش العمل والفعاليات المتخصصة التي تستضيف خبراء ومختصين من مختلف دول العالم لمناقشة تطوير وتوسيع آفاق استخدام الطاقة الشمسية في المنطقة.

التعليقات مغلقة.