أمانة الأحساء تتأهب لإطلاق مزاد “صرام التمور” الأحد المقبل

مدة القراءة: 1 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم”

أكد أمين الأحساء المهندس عادل بن محمد الملحم، أن الأمانة أتمت استعداداتها لاستقبال موسم صرام “جني” التمور الحالي 2019، وذلك في مزاد الموسم بمدينة الملك عبدالله للتمور بدءًا من الأحد المقبل، بالتعاون مع القطاعات المختصة (غرفة الأحساء، جامعة الملك فيصل، وزارة البيئة والمياه والزراعة، المؤسسة العامة للري، وزارة التجارة والاستثمار، المجلس البلدي لأمانة الأحساء).

ونوّه “الملحم” بأن المزاد عزّز من القيمة التسويقية وارتفاع معدلات الجودة لتمور الأحساء؛ نظير ما يحظى به من مقومات أسهمت في ذلك ومنها “لجان الجودة ومكافحة الغش والفرز المخبري لفئات التمور الواردة، ما تتمتع به نخيل الأحساء من جودة نوعية في مراحل تكوين التمور، ارتفاع ثقافة المزارعين في المحافظة على الجودة، العمل على رفع القيمة السوقية للتمور”.

ولفت “الملحم” إلى أن الدراسات الزراعية تؤكد أن التدفق الكمي والنوعي للتمور يكون تدريجيًا، حيث إنه ومع اعتدال الأجواء وتسارع عمليات الصرام “الجني” تبدأ الكميات الواردة للمزاد في الارتفاع.

واعتبر “الملحم” أن “مزاد التمور في الأحساء أخذ طابعًا مميزًا في عملية تفويج المركبات ودخولها إلى ساحة المزاد عبر آلية مقننة ومدروسة وسط مظلة تبلغ مساحتها 30 ألف متر مربع، حيث تدخل المركبات من البوابة وتُسجل بيانات المزارع بعد أخذ عينات عشوائية لدخول مختبر الجودة، وعند دخول المركبات إلى المرحلة الأولى تقوم لجنة مبدئية متخصصة بفحص التمور وتحديد المستوى، وفي حالة وجود حالات من الغش يتم إخراج المركبة من السوق وعدم السماح لها بمواصلة مراحل البيع، أما في حالة ثبوت عملية الغش بما يزيد على النسبة التي تقررها اللجنة، فيتم مصادرة التمور وفرض غرامة على المزارع وبيع تلك الكميات المصادرة على أن يكون ريعها لصالح الجمعيات الخيرية بالمحافظة.

التعليقات مغلقة.