“تدوير”: جمع 20 ألف طن من النفايات بأبوظبي خلال عيد الأضحى

مدة القراءة: 2 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم”

أعلن مركز أبوظبي لإدارة النفايات – تدوير، أنه قام بجمع ما يقارب 20 ألف طن من النفايات خلال فترة عيد الأضحى المبارك، توزعت على النفايات البلدية الصلبة، والنفايات كبيرة الحجم، والنفايات الخضراء من المناطق السكنية، ونفايات المسالخ من مختلف مناطق إمارة أبوظبي.

وأوضح المركز أن إجمالي حجم النفايات البلدية الصلبة بلغ نحو 13,697.28 طن؛ بما يمثل ارتفاعًا بنسبة 17.84%؛ مقارنة بعام 2018، فيما وصلت كمية النفايات كبيرة الحجم إلى ما يقارب 2,814.80 طن؛ أي بانخفاض بنسبة 1.20% عن العام الماضي، وكمية النفايات الخضراء من المناطق السكنية إلى نحو 2,978.42 طن بما يشكل انخفاض بنسبة 30.85%، في حين وصلت نفايات المسالخ إلى 367.50 طن من النفايات مسجلة ارتفاع بنسبة 4.67% عن العام المنصرم.

وأكد المركز تقديم خدمات مكافحة آفات الصحة العامة وتنفيذ عمليات مكافحة وأنشطة مسح ميداني وخدمة ما يقارب 17 مسلخًا، و1836 مسجدًا، و88 من الحدائق العامة علاوة على تقديم الخدمة لــ56 من الحمامات العامة ومعالجة وقائية لأكثر من 85 ألف حاوية، حيث بلغت كمية المبيدات المستخدمة نحو 140 لترًا، وذلك بهدف تأمين بيئة نظيفة وآمنة خالية من الآفات والمشاكل البيئية.

وفي السياق، علّق مدير عام مركز أبوظبي لإدارة النفايات – تدوير الدكتور سالم خلفان الكعبي، بقوله: “نعمل في تدوير على الدوام على وضع خطط عمل شاملة تتناسب مع الأحداث والمناسبات العامة في الدولة، وعليه قمنا خلال فترة عيد الأضحى المبارك بتكثيف جهود العاملين لدينا وتشكيل فرق طوارئ جاهزة للتعامل مع الزيادة المتوقعة في حجم النفايات بكل أنواعها من خلال تطبيق أساليب فعالة واستخدام أفضل الممارسات في جمع النفايات وإعادة تدويرها في الإمارة؛ بما أسهم في توفير أجواء بيئية وصحية مناسبة لكل مجتمع إمارة أبوظبي، مع الحفاظ على النظافة العامة والارتقاء بالمظهر الجمالي والحضاري للإمارة”.

ووضعت “تدوير” خطة عمل شاملة لتقديم خدماتها طوال فترة أيام العيد، حيث استمرت فرق النظافة للقيام بدورها وأعمالها على مدار الساعة في مختلف القطاعات، إذ تم خدمة الإمارة يوميًا من خلال أكثر من 4,500 عامل، 600 منهم في مدينة أبوظبي فقط، ويعملون على فترتين يوميًا، وتم توزيع العمال في المناطق العامة ومصليات العيد والأسواق والحدائق العامة لساعات عمل إضافية وفق قوانين العمل المعمول بها لتقديم خدمات الكنس اليدوي والتلقيط.

إلى جانب توفير عدد أكبر من عمال النظافة في مصليات العيد، حيث تم تخصيص 122 عاملًا لمختلف المساجد في الإمارة، فضلًا عن تخصيص 20 عاملًا يوميًا للقيام بأعمال النظافة في مسجد الشيخ زايد الكبير.

كما قام المركز بتشغيل آليات إضافية خلال العيد، حيث تم تخصيص 12 معدة لخدمة المسالخ على مستوى الإمارة وتسع معدات إضافية لجمع النفايات وتنظيف الشوارع خلال فترة العيد مع تخصيص سبع معدات للكنس الآلي، وتم تشغيل المعدات على فترتين يوميًا. فيما اتخذ المركز مجموعة من الإجراءات الاحترازية تتعلق بخدمة المسالخ كتوفير 22 حاوية لتجنب تراكم النفايات في المسالخ، وزيادة عدد عمال النظافة.

وتضمنت خطة المركز أيضًا خلال فترة العيد تقديم خدمات مكافحة آفات الصحة العامة المتمثلة في حجز الحيوانات السائبة خلال فترة عيد الأضحى المبارك وذلك تحسبًا لأي طارئ مرتبط بآفات الصحة العامة والحيوانات السائبة، حيث تم تجهيز فريق للطوارئ للاستجابة والتعامل مع مثل هذه الحالات الطارئة.

 

التعليقات مغلقة.