إدارة التثقيف الإكلينيكي بصحة الأحساء تنظّم دورة عن الإنعاش القلبي الرئوي

مدة القراءة: 2 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم”

نظّمت إدارة التثقيف الإكلينيكي والتمكين المجتمعي بصحة الأحساء، صباح أمس الأربعاء،  ورشة عمل بعنوان “دورة الإنعاش القلبي الرئوي”، استهدفت منسقي التثقيف الإكلينيكي والتمكين المجتمعي وفئات مختلفة من أفراد المجتمع، حيث استفاد منها 40 شخصًا (أعضاء، معلمين، متطوعين.. إلخ).

وافتتحت الورشة، التي تأتي انطلاقًا مما توليه إدارة التمكين المجتمعي بالوكالة المساعدة للرعاية الصحية الأولية بالرياض لتمكين أفراد المجتمع من تنمية مهاراتهم فيما يتعلق بالصحة وتعزيزها، افتتحت بكلمة ترحيبية بالمساعد للصحة العامة الصيدلي وليد بن محمد السلطان، والحضور، والشكر للوكالة المساعدة بالرياض؛ لتفعيل تلك الدورات المعززة للصحة، والشكر للجامعة العربية المفتوحة بحي الخالدية؛ على استضافتها لتفعيل هذه الدورة، التي تعزز مبدأ المشاركة المجتمعية بين الجهات الحكومية والجهات الربحية.

وبدورها، قدّمت منسقة التمكين المجتمعي مروة القعيمي، الورشة التدريبية بشكل مرن ومبسط بهدف اكتساب مهارات الإسعافات الأولية والقيام بمهارات الإنعاش القلبي الرئوي من قبل أفراد المجتمع لتقديمها إلى من هم بحاجة لهذا العون في الوقت المناسب؛ تفاديًا لضياع الوقت وضياع فرصة تقديم التدخل الإسعافي المبكر قبل وصول الخدمة الطبية المختصة.

وأكدت أن تلك مهارة ضرورية ومواكبة حضارية والتزام أخلاقي، وذلك لزيادة فرصة البقاء والمحافظة على حياة المصاب -بإذن الله- كما المحافظة على سلامة أعضائه وأجهزته الحيوية من الضرر والمضاعفات جراء حالته الطارئة.

وأوضحت طريقة تنفيذ الإنعاش القلبي الرئوي للبالغين والأطفال والرضع، والتدرب على أدائها بكفاءة وفاعلية، مستهدفة بذلك زيادة  الاستعداد والأهلية لتقديم الإسعافات الطارئة بين أفراد المجتمع، إضافة إلى طرق إسعاف الغصة وإسعاف الحروق بدرجاتها المختلفة بتطبيق عملي وعرض مقاطع فيديو.

فيما أوضحت منسقة التمكين المجتمعي فاطمة الصالح، طرق إسعاف الإغماء ومقارنة بين هبوط السكر وارتفاعه وطرق التعامل مع حالات التشنجات والرعاف والجروح والنزيف، مشددة على أهمية نشر تنمية المهارات والإرشادات القيادية لأفراد المجتمع وبناء ثقافة تعزيز الصحة وخلق وعي صحي بالرعاية الذاتية والتحكم بمحددات الصحة، وأن دعوة أفراد المجتمع وإتاحة الفرصة لأفراد المجتمع بحضور دورة CPR ما هو إلا تجسيد  لأهداف مبادرة التمكين المجتمعي التي أطلقت عام 2017.

وأخيرًا، شجّع المساعد الدرع لمدير الجامعة العربية المفتوحة الدكتور محمد بن عثمان السيف، الحضور وحثهم على اكتساب مهارات التدخل الإسعافي المبكر، معربًا عن شكره الجزيل للجهود المبذولة من مدير إدارة التثقيف الإكلينيكي بالصحة العامة عمر البشير، وجميع القائمين على الإعداد والتنسيق للورشة التدريبية.

التعليقات مغلقة.