نائب أمير الشرقية يزور أمانة الأحساء ويطلع على مشاريع بقيمة 2.5مليار

مدة القراءة: 2 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم”

اطلع  صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، اليوم (الاثنين)، على مشروعات أمانة الأحساء، والتي تبلغ قيمتها أكثر من 2.5مليار ريال، وذلك خلال زيارة سموه لمبنى الأمانة، يرافقه صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الأحساء.

وأكد سموه على حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين -أيده الله- على تطوير المشروعات البلدية، وأن تنفذ بدقة وإتقان وفق الجداول المعتمدة لذلك، لافتًا أن قطاع التنمية البلدية يحظى برعاية واهتمام من القيادة الرشيدة -أعزها الله- والتي لم تدخر جهداً من أجل تطوير القطاع، وتذليل كافة العقبات التي تعترض مشروعاته.

ونوّه سموه بالمتابعة الدائمة والحثيثة من لدن صاحب السمو الملكي أمير المنطقة الشرقية، وتوجيهاته التي تؤكد على إتمام العمل على هذه المشروعات ودراستها الدراسة الوافية، والتأكد من ملائمتها ومناسبتها لاحتياج المجتمع، مشددًا على ضرورة أن تكون هذه المشروعات شاملة لأرجاء المحافظة، وأن يراعى فيها التوازن بين متطلبات اليوم والمتطلبات المستقبلية، والحرص على تفعيل عوامل الاستدامة الهندسية والبيئية في هذه المشروعات.

إلى ذلك، اطّلع سموه على شرح عن مشاريع وخطط الأمانة القائمة والمستقبلية قدمه أمين الأحساء المهندس عادل بن محمد الملحم، والذي أكد من خلاله أن الأمانة حرصت على تعزيز أولوياتها ومبادراتها الاستراتيجية لتنفيذ واستكمال مشاريعها التطويرية والخدمية في أرجاء الحاضرة.

وذكر “الملحم” أن إجمالي محفظة مشاريع أمانة الأحساء بلغ 2 مليار وخمسمائة وخمسة ملايين وأربعمائة وخمسة وستون ألفاً ومائة وتسعة عشر ريالاً، والتي تتضمن تنفيذ مشاريع إنشائية بـ بنحو 309 مليون ريال، أبرزها إنشاء وتطوير شبكة الطرق الحضرية، وإنشاء وتطوير المباني والمرافق الخدمية، ومبادرات أنسنة المدن، ومشاريع تصريف مياه الأمطار ودرء أخطار السيول، والدراسات والتخطيط، إضافة إلى مشاريع الصيانة والتشغيل والنظافة بتكاليف إجمالية تجاوزت أكثر من مليار و242مليون ريال.

وأضاف بأن مشاريع الصيانة لـ”شبكة الطرق الحضرية- المباني والمرافق –مشاريع أسنة المدن – مشروعات تصريف مياه الأمطار- خدمات النظافة”، تضمنت تشغيل وصيانة الحاسب الآلي، إضافة إلى مشاريع مبادرات برنامج التحول الوطني 2020 بـ 928 مليون ريال، والتي تشمل “تحسين آليات إدارة تنفيذ المشاريع، والمشاريع المتعلقة بتصريف مياه الأمطار ودرء أخطار السيول، ومشاريع مبادرة أنسنة المدن، معالجة التشوه البصري، وتطوير أنظمة إدارة النفايات”.

وبيّن “الملحم” أن المخطط العام لشبكة الطرق بحاضرة الأحساء يتجاوز في حجمه 5000 كيلومتر طولي، ويشمل مجموعة تقاطعات وثلاثة طرق دائرية رئيسية هي (طريق الملك عبدالله الدائري بطول 45 كيلومترًا، طريق الهفوف الدائري بطول ستة كيلومترات، الطريق الدائري بمدينة المبرز بطول ستة كيلومترات)، كما درست الأمانة تطوير 26 تقاطعاً تم تنفيذ 13 تقاطع منها وجاري استكمال التقاطعات الأخرى.

وكشف “الملحم” عن أن الأمانة تسعى حاليًا لتنفيذ 10 حدائق على مستوى الحاضرة بإجمالي مساحة تتجاوز الـ 165 ألف متر مربع كأحد مستهدفات مشاريع مبادرة انسنة المدن، والتي تهدف الى تعزيز البعد الإنساني بالمدينة وخلق بيئة ملائمة للسكان ومرتادي المواقع العامة وزيادة الغطاء النباتي ورفع معدل نصيب الفرد من المسطحات الخضراء .

وفي ختام كلمته، رفع أمين الأحساء، الشكر والتقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي العهد؛ على ما يحظى به القطاع البلدي من دعمٍ واهتمام، كما قدم الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، ونائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز، وسمو محافظ الأحساء صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي، ووزير الشؤون البلدية والقروية المكلف الدكتور ماجد القصبي؛ لمتابعتهم ودعمهم تطوير وتنمية الخدمات البلدية لأمانة الأحساء في أرجاء الحاضرة.

التعليقات مغلقة.