PRCA تعلن تشكيل مجلس إدارتها بالمنطقة و”عنايت” أصغر أعضائها

مدة القراءة: 2 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم”

أعلنت جمعية العلاقات العامة والاتصالات (PRCA)، عن تشكيل مجلس إدارتها في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، واختير #عبدالرحمن_عنايت -الشريك المؤسس في وكالة #W7Worldwide عضوًا في مجلس إدارة الجمعية.

وفي تصريح لها في هذا الصدد، أوضح  المدير العام في جمعية (PRCA) في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا “ميليسا كانون”، أن “المجلس الإقليمي يضم أبرز القياديين، والخبراء في مجالات العلاقات العامة، والاتصالات من جميع أنحاء المنطقة، والذين سيقومون بتأسيس إستراتيجيات نشاطات الجمعية، وخططها التوسعية في منطقة الشرق الأوسط، وشمال إفريقيا”.

وقالت “كانون” إن “عنايت هو واحد من أفضل المختصين في مجال العلاقات العامة في المنطقة، ونحن فخورون حقًا بانضمامه إلينا، ونثق بأن تجربته الممتدة، وتنوع خبراته، وشغفه بالعلاقات العامة جعلته الخيار الأمثل لعضوية مجلس الإدارة”.

ويشغل عنايت حاليًا منصب مدير التخطيط الإستراتيجي في وكالة W7Worldwide التي كان أحد أعضائها المؤسسين؛ مجسّدًا فيها شغفه بتكوين وكالة محلية رائدة في مجال الاستشارات الإستراتيجية والإعلامية، بإمكانات عالية، ومقاييس عالمية.

وبدوره، علّق عبدالرحمن عنايت، قائلًا: “تتمتع جمعية العلاقات العامة والاتصالات باسم وتاريخ عريق يمتد لـ50 عامًا منذ تأسيسها في 1969م، كما أن لها دورًا رياديًّا في إدارة المنظمة الدولية لاستشارات التواصل (ICCO)، ولا يسعني سوى الفخر بانضمامي لعضوية مجلس الإدارة الإقليمي في منطقة الشرق الأوسط، وشمال إفريقيا”.

يُشار إلى أن الجمعية تعدّ الأضخم في مجالها حاليًا، فهي موجودة في أكثر من 66 دولة حول العالم، ولها مكاتب في المملكة المتحدة، وسنغافورة، ودبي، كما أنها تضم أكثر من 30,000 عضو استشاري من جميع أنحاء العالم بما في ذلك العديد من الشركات الرائدة في أوروبا، ومنظمات القطاع العام في المملكة المتحدة، إضافة إلى مئات العاملين في حقول العلاقات العامة، والاتصالات، والإعلام، وقد أُطْلِقت فرعها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في عام 2016.

جدير بالذكر، أنّ W7Worldwide للاستشارات الإستراتيجية والإعلامية هي وكالة سعودية متخصصة تتميز بخبرتها الاحترافية في دراسات وأبحاث الصورة الذهنية خصوصًا، والأبحاث المرتبطة بتنمية قطاع العلاقات العامة، والاتصال عمومًا، إضافة إلى الخدمات الرقمية والإبداعية، والتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وتطوير صناعة المحتوى، وغيرها من الخدمات المباشرة في القطاع، وذلك وفق مواصفات، ومعايير محلية، وعالمية.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.