الرئيس التنفيذي لـSTC يتوقّع مساهمة الـ5G بـ19مليار دولار في الناتج المحلي

بحلول عام 2030..

مدة القراءة: 2 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم”

توقّع الرئيس التنفيذي لمجموعة STC المهندس ناصر بن سليمان الناصر، أن تبلغ مساهمة الجيل الخامس المتوقعة في الناتج المحلي للمملكة 19 مليار دولار، إضافة إلى خلق نحو 20 ألف وظيفة وذلك بحلول العام 2030. مشيرًا إلى ريادة STC في تدشين الجيل الخامس في وقت مبكر العام الماضي لاسيما وهي تمتلك شبكة ضخمة للبنية التحتية تعد الأكبر والأكثر موثوقية في المملكة والمنطقة.

وكشف المهندس الناصر، في تصريحات صحافية خلال مشاركته في جلسات مؤتمر “مبادرة مستقبل الاستثمار”، عن زيادة سرعة الإنترنت في المملكة إلى ستة أضعاف، في آخر عامين ونصف، حيث قفزت السرعة من 10 ميج إلى 61 ميج، وذلك نتيجة الاستثمار في البنية التحتية خاصة الألياف البصرية، التي بدأت تؤتي ثمارها.

وقال “الناصر”، خلال جلسة بعنوان “ما المقبل للمجتمع العالمي، المدن الذكية ما العوامل الممكنة ومنها التقنية للمدن الذكية”، إن “الاتصالية بالفايبر والجوال والجيل الخامس هي في صلب أساسيات النجاح لصناعة التحول الجديد في المدن الذكية، إضافة إلى تعزيز كفاء كثير من المهام بالاعتماد والحوسبة السحابية وتحليل”.

وأضاف: “إن STC تقوم بدور محوري كممكّن رئيسي للتحول الرقمي في المملكة، حيث يوجد لها شراكات مع أكبر مزودي خدمات الجيل الخامس عالميًا”. مشيرًا إلى تحقيق STC  تحسنًا كبيرًا في نمو الأرباح خلال التسعة أشهر الأولى لعام 2019 مقارنة بنفس الفترة للعام الماضي، سواء من ناحية الدخل الرئيسي أو التشغيلي أو الربح قبل الزكاة أو الإهلاك أو صافي الربح، وذلك نتيجة الاستثمار في الخدمات غير التقليدية بهدف تحسين تجربة العميل.

وأردف: “نؤمن إيمانًا راسخًا بأن سياسات الحكومة المؤيدة للاستثمار والمُشجِّعة له تعتبر ضرورةً لنجاح التحوّل الرقمي في المنطقة، وتمكين هذا التحوّل من خلال التقنيات الناشئة”، متطرقًا إلى بعض الدوافع الرئيسية لخطط التحوّل الرقمي والتقني الخاصة بمختلف بلدان المنطقة، مثل التنوع الاقتصادي وارتفاع التكاليف والميزانية، وتطلعات العملاء.

وأشار الرئيس التنفيذي لمجموعة STC إلى أن التحوّل الرقمي في القطاعات سيستدعي تغيير النماذج التنظيمية الحالية،، لافتا إلى وجود نقص في المهارات الرقمية اللازمة لمجالات رئيسية، مثل، تحليل البيانات والأمن السيبراني والذكاء الاصطناعي والحوسبة الافتراضية والروبوتات، وغيرها من المجالات ذات الصلة.

من جهته، شارك النائب الأعلى للرئيس لوحدة قطاع الأعمال المهندس رياض معوض، في جلسة “تواصل” التي أشار خلالها إلى التحولات في عدة صناعات مع انتقال العالم إلى الثورة الصناعية الرابعة، وصعود الخدمات الرقمية على مناطق واسعة من الاقتصاد العالمي، لافتًا إلى أن الجهات المهتمة بالتحول الرقمي ستكشف دور الشراكات بين القطاعين العام والخاص، وكيفية إنشاء نماذج تجارية جديدة، وفرص للاستثمار، وكيف ستكون القيادة في المراكز الحيوية ضرورية للنجاح.

 

التعليقات مغلقة.