“الكليبي” تكرّم  ٥٠٧ طالبات متفوقات بتعليم الأحساء

مدة القراءة: 1 دقائق

الأحساء – نَوَّاف بن عَلَّاي الجِرِي

كرَّمت المساعدة للشؤون التعليمية بتعليم الأحساء خلود بنت صالح الكليبي، مساء يوم أمس الخميس، بقاعة الاحتفالات بجامعة الملك فيصل، ٥٠٧ طالبات متفوقات من الصفين الثالث المتوسط والثالث الثانوي، ومن التعليم العام والخاص ومعاهد الأمل والتطور والتربية الفكرية، وذلك بحضور وكيلة جامعة الملك فيصل لشؤون الطالبات الدكتورة مها الماجد، وعدد من القيادات التعليمية والمشرفات التربويات وقائدات المدارس وأمهات الطالبات.

واستعرضت مسيرة الطالبات اللاتي تسلمن شهادات الشكر والهدايا من راعية الحفل ومديرة توجيه وإرشاد الطالبات ابتسام الدريويش، الطالبات الحاصلات على مراكز متقدمة في المنافسات المحلية والدولية.

وتخلل هذا الحفل أوبريت “يوم الفخر”، وهو لوحة استعراضية إهداء لمدير عام تعليم الأحساء حمد بن محمد العيسى من أداء طالبات النخبة النموذجية؛ يحكي قصة ملهمة للأجيال تستحثهم على البحث في أمهات الكتب، وأهمية البحث والقراءة والاطلاع على الماضي وتراثه، والحاضر وتقنياته، والتطلع للمستقبل، والنص المسرحي والإخراج لشريفة الصبغ، ومن كلمات مديرة إدارة نشاط الطالبات هيفاء البشير.

واختتم برنامج الحفل بتبادل التهنئة بين المتفوقات اللاتي عبرن على لسان الطالبة مريم التركي من الثانوية الثالثة بالمبرز، عن عميق شكرهن لما بذلته وتبذله الإدارة من اهتمام بالمتفوق ورعايته، بصفته لبنة من لبنات المجتمع الذي يعول عليه الكثير.

ومن جانبهن، قدمت وليات الأمور شكرهن لتعليم الأحساء؛ على هذه المبادرة في تقدير العلم وأهله عبر هذا التكريم، حيث أعرب والدة الطالبة روان البنيان من المتوسطة الرابعة بالمبرز، نيابة عن وليات الأمور، عن مشاعر الغبطة والسرور.

التعليقات مغلقة.