الأمير سعود بن نايف يدشّن “شرقية خضراء” لتشجير مدن المنطقة

Estimated reading time: 4 minute(s)

الأحساء – “الأحساء اليوم”

دشّن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية، اليوم (الأحد)، في مكتبه بديوان الإمارة، مبادرة أمانة المنطقة الشرقية “شرقية خضراء”، ضمن برامج الأمانة في تشجير مدن الشرقية.

وفي الأثناء، أكد سموه حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين على دعم وتشجيع أنشطة التشجير، لما لها من أهمية في الحفاظ على البيئة وزيادة الرقعة الخضراء، والحد من تأثير العمليات الصناعية، وتحسين جودة الحياة، والتي هي مستهدف ضمن مستهدفات رؤية المملكة ٢٠٣٠، مبينًا أن التشجير يضيف للمدن بهجة، ويحسن من المظهر العام، ويسهم في تحقيق مفهوم أنسنة المدن.

وشدد سموه على ضرورة الحرص على استدامة الحملة، وتعظيم أثرها، ورفع نسبة معدل المسطحات الخضراء للفرد، مؤكدًا أهمية الشراكة في تحقيق أهداف الحملة، وتفعيل الطاقات التطوعية وتحفيزها، سواءً عبر تطوع المتخصصين، أو طلاب المدارس والجامعات، متمنيًا سموه لفريق الحملة التوفيق.

ومن جانبه، عبر أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير، عن عظيم الشكر والامتنان لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية؛ على تدشين هذه المبادرة المجتمعية، موضحًا أن المبادرة تستهدف خلال ثلاثة أشهر زراعة 500 ألف شجرة من أشجار الظل والزينة المناسبة لبيئة المنطقة، مشيرًا إلى أن المبادرة تهدف إلى المساهمة في تحقيق رؤية المملكة 2030 في زيادة نسبة الفرد من الرقعة الخضراء، وتحسين المشهد البيئي والحفاظ عليه، ومكافحة مصادر التلوث، ونشر ثقافة الوعي بين كافة شرائح المجتمع بأهمية التشجير والمحافظة عليها.

التعليقات مغلقة.