“سوق النادي” يدرّب الطلاب على أداء الأعمال التجارية

نفّذه نادي الحي بمدرسة الأمير سعود بن جلوي..

مدة القراءة: 1 دقائق

الأحساء – نَوَّاف بن عَلَّاي الجِرِي

افتتح قائد نادي الحي بمدرسة الأمير سعود بن جلوي بالأحساء بندر بن علي السلطان، أول أمس الإثنين، المشروع التربوي (سوق النادي)، والذي يهدف لتدريب الطلاب على المهن واحترامها وحب العمل في مجال الأعمال التجارية، وتشجيع وتسهيل إيصال فكرة المشاريع الصغيرة والعمل التجاري لدى الطلاب؛ من خلال توفير بيئة تجارية تنافسية حقيقية لعرض وبيع منتجاتهم.

ويساهم البرنامج في جذب رواد الأعمال من الطلبة لبناء جيل مبدع من قادة الأعمال، وتقديمهم لسوق العمل، إضافة إلى مساعدة الطلاب على تحويل أفكارهم إلى حقيقة ملموسة، وإلى تطوير روح العمل لديهم، وغرس قيم تربوية جميلة مثل الصدق والأمانة والإحسان والسماحة وغيرها من القيم الإسلامية، التي يتصف بها التاجر كحث الطلاب على السعي إلى البيع الحلال، وعدم الغش، وكذلك احترام مهنة العمل الشريف.

كما عمل البرنامج على إكسابهم مهارات أخرى مثل مهارات الحساب (الجمع والطرح والضرب والقسمة)، وذلك من خلال توفير بيئة عمل تنافسية بينهم تحاكي العالم الحقيقي للأعمال، وكسر حاجز الخجل والفشل، وإيجاد نوع من التنافس الشريف بين الطلاب، إلى جانب إشراك أسرة الطالب في البرنامج؛ ليتم التواصل والتعاون بين البيت والنادي الذي يستهدف الطالب والأسرة على حد سواء.

وقد بدأ تنفيذ البرنامج في تمام الساعة الرابعة عصرًا بتجهيز الطاولات المعدة للبيع في فناء النادي الداخلي.

وفي ختام البرنامج، شكر الزوار من أولياء الأمور، المشرف المنفذ للبرنامج سامي الراجح، وجميع القائمين على البرنامج، مبدين سعادتهم وإعجابهم بالبرنامج، حيث لمسوا لدى أبنائهم الجدية والثقة بالنفس، واكتسابهم عددًا كبيرًا من القيم والأهداف المرجوة من البرنامج.

التعليقات مغلقة.