“تبريد” تستحوذ على 80% من نشاط “إعمار” لتبريد منطقة وسط مدينة دبي

مقابل 675 مليون دولار..

مدة القراءة: 2 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم”

أعلنت الشركة الوطنية للتبريد المركزي (ش.م.ع.) “تبريد”، شركة تبريد المناطق الإقليمية الرائدة التي تتخذ من دولة الإمارات العربية المتحدة مقرًا لها، عن توقيع اتفاقية مع شركة “إعمار العقارية”، إحدى أكبر شركات التطوير العقاري في العالم والمدرجة في سوق دبي المالي تحت الرمز (EMAAR)، لتستحوذ من خلالها “تبريد” على حصة تبلغ 80% من نشاط “إعمار” لتبريد منطقة وسط مدينة دبي مقابل 2.48 مليار درهم (675 مليون دولار)، على أن تحتفظ “إعمار” بنسبة 20% ضمن إطار شراكة طويلة الأمد مع “تبريد”.

وتعتبر منطقة “وسط مدينة دبي” أحد أبرز المشاريع الضخمة التي طورتها شركة “إعمار العقارية” في قلب إمارة دبي، وتضم مجموعة من أشهر المعالم والوجهات، من بينها برج خليفة، أطول مبنى في العالم، ودبي مول، وجهة التسوّق والترفيه الأكثر زيارةً في العالم، ونافورة دبي ودبي أوبرا وغيرها من المشاريع السكنية والتجارية ووجهات الضيافة. سيزود هذا الامتياز الحصري طويل الأمد ما يصل إلى 235,000 طن تبريد إلى أبرز المشاريع والوجهات في إمارة دبي من خلال أكبر منظومة للطاقة المتكاملة ذات الكفاءة العالية في العالم.

وتأمن منظومة التبريد المذكورة حاليًا طاقة قدرها 150,000 طن تبريد من خلال شبكة توزيع المياه المُبردة التي تنتجها ثلاثة محطات تبريد مترابطة تم بناؤها بالفعل، إضافة إلى محطة رابعة قيد الإنشاء وفقًا لأعلى المواصفات الدولية، وبإتمام هذه الاتفاقية، فإن الطاقة الإنتاجية لـ”تبريد” في إمارة دبي ستصل إلى 278,801 طن تبريد، وهو ما سيرفع إجمالي طاقتها الإنتاجية بنسبة 12.6% إلى 1,338,602 طن تبريد من خلال 83 محطة لتبريد المناطق. وتعتبر الاتفاقية نقطة تحول كبيرة في تاريخ شركة “تبريد”، بما يعكس القدرات الكبيرة التي تتمتع بها الشركة في ضمان استدامة نموها وتعزيز حضورها بوصفها من شركات تبريد المناطق الرائدة عالميًا، والشريك المُفضل لخدمات التبريد للمشاريع البارزة على مستوى المنطقة والعالم.

وفي معرض تعليقه على الصفقة، قال رئيس مجلس إدارة شركة “تبريد” خالد عبدالله القبيسي: “تعتبر هذه الاتفاقية التاريخية نقطة تحول كبيرة في مسيرة شركة “تبريد”، كونها تعزّز من نمو الشركة وترسّخ حضورها في إمارة دبي، إذ تتمتع الشركة اليوم بمكانةٍ عالميةٍ ضمن قطاع تبريد المناطق، مع خبرةٍ تمتد لأكثر من 22 عامًا، كفاءة تشغيلية عالية المستوى بفضل 83 محطة تمتلكها، إلى جانب استثماراتها في ست دول”.

وأضاف: “تعتبر هذه الاتفاقية دليلًا على القوة المالية للشركة ومكانتها الرائدة في السوق، خصوصًا في أكبر سوق لتبريد المناطق في العالم، حيث أصبحنا في موقعٍ يمكّننا من استغلال فرص نمونا المستقبلية، ونتوقع أن يعزّز حضورنا المتوسّع في سوق دبي من جهودنا الرامية إلى تحقيق أهدافنا طويلة الأمد”.

وأردف القبيسي بالقول: “نحن فخورون بالشراكة مع “إعمار” وقدرتنا على توفير الخدمات لمشاريعها ووجهاتها الرائدة في منطقة وسط مدينة دبي، ويسُرنا إبرام هذه الاتفاقية التي تمهّد الطريق لعلاقةٍ طويلة الأمد مع واحدةٍ من أكبر شركات التطوير العقاري في العالم”.

من جانبه، ذكر رئيس مجلس إدارة إعمار العقارية محمد العبّار، معلقًا على الاتفاقية: “تمثّل هذه الإتفاقية أهميةً كبرى لكلٍ من “إعمار” و”تبريد”. وقد اهتمت إعمار دومًا بتأسيس شراكات استراتيجية وتعمل بقوة على تنمية وتعزيز هذه الشراكات. ولا شك في أن “تبريد” هي من المؤسسات التي نسعى لتكوين شراكات طويلة الأمد معها، ما سيخلق المزيد من الفرص للتعاون فيما بيننا مستقبلًا. إن منطقة وسط مدينة دبي هي من أهم مشاريعنا التي نفخر ونعتز بها، ونحن على ثقة بأن شركة “تبريد” تولي ذات الأهمية لهذه المنطقة وستبذل العناية الفائقة لتوفير خدمات التبريد لكافة مكونات هذا المشروع الرائد”.

وستضم محفظة عملاء “تبريد” عقب هذه الاتفاقية مجموعةً من المشاريع البارزة، من بينها برج خليفة ودبي مول ودبي أوبرا ومترو دبي وسوق أبوظبي العالمي وأبراج الاتحاد وجزيرة ياس ومبنى الدار والمركز التجاري العالمي – أبوظبي، إلى جانب كلٍ من مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي وجامع الشيخ زايد الكبير ومرفأ البحرين المالي وواحة مسقط للمعرفة ومشروع جبل عمر بمدينة مكّة المكرمة في المملكة العربية السعودية.

التعليقات مغلقة.