ملكية الجبيل تطور نظام إدارة الإنارة لترشيد الاستهلاك الكهربائي

Estimated reading time: 5 minute(s)

الجبيل الصناعية – نَوَّاف بن عَلَّاي الجِرِي

نفّذت الهيئة الملكية بالجبيل، مؤخرًا، مشروع تطوير نظام إدارة إنارة الطرق بمدينة الجبيل الصناعية من خلال تركيب حساسات وأجهزة تحكم لعدد (4903) وحدات إنارة؛ للمساهمة في ترشيد وتوفير الطاقة المستهلكة لإنارة الطرق والمرافق العامة، ورفع مستوى كفاءة الإنفاق وتحسين مستوى الأداء، حيث يتوقع أن يحقق المشروع نسبة توفير بأكثر من ٧٠% من الاستهلاك الكهربائي.

ويهدف هذا النظام إلى المراقبة والتحكم عن بعد في شبكة إنارة الطرق، وتحليل البيانات من خلال الحاسب المركزي، وحفظ المعلومات وتخزينها في قواعد البيانات المتواجدة في مركز التحكم بالإنارة.

ويشتمل المشروع في مرحلته الأولى على الطرق الرئيسية بمدينة الجبيل الصناعية متمثلةً في طريق (1)، وطريق (2)، وطريق (3)، وطريق (4)، وطريق (6) وطريق (7) وسيتم تقييم هذا النظام لمدة سنة، وذلك للتأكد من فعاليته وتحقيقه للنتائج المرجوة منه قبل تطبيقه على طرق وشوارع مدينة الجبيل الصناعية كافة.

وتحتوي إمكانيات نظام إدارة إنارة الطرق على العديد من المزايا التشغيلية، حيث يمكّن المتحكم بالنظام من معرفة حالة الإنارة بشكل مباشر كحالات الإطفاء أو ضعف الإنارة أو أي مشاكل تتعلق بالمصدر المغذي، ويتميز أيضًا بالتحكم المباشر أو المجدول وبعملية ترشيد استهلاك الكهرباء عن طريق برمجة إطفاء بعض أعمدة الإنارة خارج أوقات الذروة، إضافة إلى استطاعته تزويد المتحكم بالتقارير والملاحظات والأعطال التي ستعمل على توفير تكلفة أعمال التفتيش الليلية.

ويضم مشروع التحكم في الإنارة، والذي يعتبر في مراحله النهائية بعد إنجاز ما يصل إلى نسبة ٩٠%، يضم 45 وحدة طرفية تتمثل مهمتها في التحكم بالإنارة، وإرسال تقرير مباشر عن مجريات الشبكة الكهربائية، وكذا مقدار التخفيض الناتج.

يشار إلى أن الهيئة الملكية بالجبيل، تتعاون مع الشركة الوطنية لخدمة كفاءة الطاقة، باستبدال الإنارة التقليدية وتركيب إنارة تحتوي على تقنية LED لكل أعمدة الإنارة الخارجية من الطرق والمرافق العامة بمدينتي الجبيل ورأس الخير الصناعيتين بعدد ٦٦٠٠٠ وحدة إنارة.

التعليقات مغلقة.