“متحدث الصحة”: قوة “كورونا” لا تزال كما هي.. وهذه إجراءات الوقاية عند الخروج من المنزل

Estimated reading time: 3 minute(s)

“الأحساء اليوم” – الأحساء

أكد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة، الدكتور محمد العبدالعالي، أن قوة فيروس “كورونا” لا تزال كما هي لم يحدث عليها أي تغير حسب ما هو متوفر من معلومات علمية، وأن الفيروس لا يزال قادراً على إصابة البشر وتعريضهم للأعراض الحرجة وإلى الوفاة.

وقال العبدالعالي اليوم (الأربعاء) خلال المؤتمر الصحافي الخاص بمتابعة مستجدات “كورونا” المستجد، إن ضعف انتشار الفيروس على المستوى العالمي عمّا كان عليه في السابق، ليس نتاج تغيُّر في أنماط وأطوار الفيروس، وإنما بسبب السلوكيات الصحية التي يتبعها الكثيرون والتقيد بالإجراءات الاحترازية.

وأوضح أن احتمالية انتقال العدوى من الأطفال إلى الآخرين أعلى، وذلك بسبب طبيعتهم التي تجعلهم دائماً لصيقين بأقرانهم وأقربائهم وعدم التقيد بإجراءات التباعد الاجتماعي، أو لمس الأسطح والأشياء التي قد تكون ملوثة بالفيروس.

وشدد على ضرورة الابتعاد عن الأماكن المزدحمة والتجمعات، وترك مسافات آمنة، وارتداء الكمامة القماشية وتجنب لمس الأسطح ولمس الوجه، مع الحرص على غسل اليدين بشكل مستمر.

ودعا المتحدث إلى حمل المعقم عند الخروج من المنزل لاستخدامه عند الحاجة، مضيفا أنه عند العودة إلى المنزل يتم غسل اليدين والحرص على عدم التنقل بالأغراض في أرجاء المنزل، والتخلص من الأكياس وتنظيف الأشياء وغسل اليدين قبل وبعد هذه الإجراءات والحرص على عدم لمس الوجه.

التعليقات مغلقة.