“نوكيا” توفّر حلولًا تجارية للشبكات اللاسلكية الخاصة المستقلة للفئة الصناعية من الجيل الخامس

مدة القراءة: 4 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم”

أعلنت نوكيا، اليوم الثلاثاء، عن التوفر التجاري للحلول الجديدة للشبكات اللاسلكية الخاصة المستقلة التي تنتمي للفئة الصناعية من الجيل الخامس على مستوى العالم، حيث توفر خارطة طريق لتلبية الاحتياجات الخاصة بحالات الاستخدام الأكثر إلحاحًا في مجال الصناعة والتصنيع.

وتقدم نوكيا لعملائها بالتزامن مع طرح الشبكات اللاسلكية الخاصة المستقلة من الجيل الخامس، المجموعة الشاملة والنهائية من حلول الشبكات اللاسلكية الخاصة عالية الأداء 4.9G/LTE والجيل الخامس في السوق.

وفي السياق، صرح رئيس نوكيا إنتربرايز السيد راغاف ساهجال، قائلًا: “مع طرح الشبكات اللاسلكية الخاصة المستقلة من الجيل الخامس، فإننا نضع معيارًا جديدًا لعملاء الشركات لدينا مع مجموعة ذات تصنيف عالمي من الحلول اللاسلكية الخاصة لتلبية احتياجات الرقمنة، بصرف النظر عن نقطة الدخول أو متطلبات الاتصال الخاصة بهم”.

وأضاف: “ويعد الاتصال اللاسلكي الخاص أمرًا أساسيًا لعملائنا من أجل تحقيق أهداف التحول الرقمي لديهم على المدى الطويل. وإننا نمهد الطريق لتسريع الرقمنة في حالات الاستخدام الأكثر إلحاحًا من خلال تقديم الشبكات اللاسلكية الخاصة المستقلة من الجيل الخامس، مثل: تصنيع السيارات، حيث تخلق السحابة وأجهزة الروبوت وعمليات الآلات المستقلة طلبات حساسة للمهام للحصول على وقت استجابة منخفض ومعدل بيانات مرتفع بشكل موثوق”.

وعلى مدار تطوير حلول الشبكات اللاسلكية الخاصة المستقلة من الجيل الخامس لديها، قامت نوكيا بإجراء تجارب ميدانية مع العملاء وشركاء تشغيل الهواتف المتحركة منذ الربع الأول من عام 2020.  تمتلك نوكيا قاعدة عملاء من الشركات العاملة في الشبكات اللاسلكية الخاصة يزيد عددهم عن 180عميلًا في مختلف أنحاء العالم، حيث تمثل شبكة الجيل الخامس أكثر من 30 مشاركة لهم. ولقد أعلنت نوكيا في الآونة الأخيرة عن عمليات نشر الشبكات اللاسلكية الخاصة من الجيل الخامس التي تتضمن دويتشه بان ولوفتهانزا تكنيك وتويوتا برودكشن إنجنيرينج.

ومع الحلول الجديدة للشبكات اللاسلكية المستقلة من الجيل الخامس لدى نوكيا، يكون أمام عملاء الشركات اختيار نشر سحابة الأتمتة الرقمية من نوكيا – نظام توصيل وتشغيل مدمج مع عوامل تمكين الأتمتة – أو يمكنهم أيضًا تخصيص شبكتهم وفقًا للاحتياجات مع الشبكة اللاسلكية الخاصة المعيارية من نوكيا.

كما أعلنت نوكيا اليوم عن أن شركة ساندفيك للتعدين وتكنولوجيا تكسير الصخور ستقوم بنشر الشبكة اللاسلكية الخاصة المستقلة من الجيل الخامس لدى نوكيا في منجم الاختبار التابع لها في تامبيري، فنلندا.

ومن جانبه، قال رئيس قطاع آلات وتقنيات الحفر في الصخور بشركة ساندفيك للتعدين وتكنولوجيا تكسير الصخور السيد باتريك مورفي: “من خلال نشر الشبكة اللاسلكية الخاصة المستقلة من الجيل الخامس لدى نوكيا مع سحابة الأتمتة الرقمية من نوكيا، فإنه يمكننا إظهار مجموعة جديدة كليًا من القدرات التي تقلب موازين الأمور هنا في منجم الاختبار التابع لنا في تامبيري”.

وتابع: “وبينما نعمل مع عملائنا لمساعدتهم في الاستفادة من التكنولوجيا في رقمنة عمليات التشغيل لديهم؛ فإن طرح الجيل الخامس يفتح الباب أمام فرص جديدة في العمليات الروبوتية وعن بعد والعمليات المستقلة، إلى جانب أتمتة الأسطول بالكامل والتحليلات والسلامة المحسنة. وعليه، فإنها تتضمن تطورًا في التحول الرقمي للتعدين”.

وأردف ساهجال قائلًا: «نحن ندرك أن تكنولوجيا 4.9G/LTE، التي تتعامل مع أكثر من 85% من التطبيقات الصناعية، ستظل الحل الأول للشبكات اللاسلكية الخاصة لبعض الوقت. ومع هذا الإعلان، نأتي بما هو أفضل في العالمين. إننا نقدم للعملاء خيار البدء مع تقنية 4.9G/LTE والتطور إلى الجيل الخامس مع نضوج النظام الإيكولوجي أو بدلًا من ذلك، الانتقال إلى «مباشرة إلى الجيل الخامس» – للتحقق من التكنولوجيا ودفع مورد معدات التصنيع الأصلية والأصول الصناعية من أجل تطوير نظام إيكولوجي مزدهر للجيل الخامس».

المحلل الرئيسي لشؤون الشبكات الخاصة في أومديا السيد بابلو توماسي، علق على تلك الخطوة قائلًا: «من أجل تحقيق النجاح في قطاعات الصناعة الرأسية، مثل: النقل والتصنيع، يجب أن يقدم النظام الإيكولوجي الخلوي عروضًا جذابة تتناول نقاط الضعف الحالية، إلى جانب الاتجاهات المضطربة على المدى الطويل. وستعتمد سوق الشبكات الخاصة على الثقة والنتائج المحققة من خلال تقنية LTE الخاصة، ومع ذلك يجب أن تبدأ الشركات والموردون ومقدمو الخدمات في الوقت الحالي في فهم الإمكانات الحقيقية للجيل الخامس وكيفية دمجها في الإستراتيجيات الخاصة بهم. ومن خلال التحرك بسرعة مع عروض الشبكة الخاصة المستقلة من الجيل الخامس، تمتلك نوكيا الفرصة للقيام بدور فعال في قيادة نمو النظام الإيكولوجي من الجيل الخامس للشركات».

ومن ناحية أخرى، تعمل نوكيا على تمكين شركاء تصنيع المعدات الأصلية والنظام الإيكولوجي لتسريع التحقق من قدرات الجيل الخامس من خلال طرح الشبكات اللاسلكية الخاصة المستقلة من الجيل الخامس المتوفرة تجاريًا، وهذا ما سيساعد في بدء تطوير الأصول الصناعية المدعومة بتقنية الجيل الخامس، وتسريع تطوير التطبيقات ودمج تقنية الجيل الخامس في العمليات والأنظمة الصناعية المستقبلية.

وإلى جانب العمل مع النظام الإيكولوجي للشبكة اللاسلكية الخاصة – التي تتضمن مقدمي الخدمات وشركاء السحابة وخبراء تكامل الأنظمة ومتخصصي الاستشارات الإستراتيجية والصناعة – ستطبق نوكيا الخبرة التي اكتسبتها في المجال في تقديم الفوائد التحويلية للجيل الخامس على مستوى حالات الاستخدام الخاصة بالصناعة.

ومع بنية 3GPP R15 للشبكات المستقلة التي توفر خط الأساس للشبكات الخاصة من الجيل الخامس في الصناعة، ستصبح الشبكة اللاسلكية الخاصة المستقلة من الجيل الخامس لدى نوكيا المنصة الرئيسية لتمكين الخصائص والتحسينات ذات الصلة بالصناعة في المستقبل. ويتضمن ذلك الاتصالات ذات زمن الاستجابة المنخفض والموثوقة للغاية (URLLC) والشبكات الحساسة للوقت (TSN) والكثير من القدرات الصناعية الأخرى التي سيتم تقديمها في إصدارات 3GPP من الجيل الخامس (R16-18) في المستقبل.

ويتناول الإعلان الصادر اليوم الاحتياجات الخاصة بالأسواق، مثل: ألمانيا واليابان والمملكة المتحدة التي تشكل الأساس للتبني المبكر لتقنية الجيل الخامس والنظام الإيكولوجي المرتبط بها، بسبب توفر مجموعة الجيل الخامس محليًا.

وإضافة إلى ذلك، أعلنت نوكيا تحسينات على مجموعة الحلول 4.9G/LTE لديها.

إطلاق النطاق الراديوي 87 (410 ميجاهرتز) الأول على مستوى العالم، وتوسيع نطاق التغطية للشبكة اللاسلكية الخاصة المحلية على مستوى مقدمي خدمات اتصالات إنترنت الأشياء الحاسمة والسلامة العامة والنقل والمرافق.

يزداد النطاق الترددي للارتباط الأعلى TD-LTE config 0، الأمر الذي من شأنه تمكين الارتباط الأعلى المحسن لتطبيقات الشبكات اللاسلكية الخاصة القائمة على الفيديو والآلة.

الدعم الممتد لتحليل شرائح تقنية 4.9G/LTE  على حلول الشبكات اللاسلكية الخاصة، الأمر الذي من شأنه تمكين تخصيص الشرائح الافتراضية الشاملة فيما يتعلق بمؤشرات الأداء الرئيسية ذات الأداء العالي المضمون في حالات الاستخدام الخاصة.

جدير بالذكر، أن نوكيا قامت بنشر أكثر من 1300 شبكة حساسة للمهام مع كبار العملاء في مجال النقل والطاقة والشركات الكبيرة والتصنيع ونطاق الويب وشرائح القطاع العام في مختلف أنحاء العالم. وتستفيد الشركات الكبرى في مختلف الصناعات من الخبرة التي نمتلكها على مدار عقود في بناء بعض الشبكات اللاسلكية والقائمة على بروتوكول الإنترنت والألياف الضوئية الأكبر والأكثر تقدمًا على ظهر الأرض.

وتقدم مختبرات بل التابعة لنوكيا «فيوتشر إكس» لهندسة الصناعات إطار عمل للشركات من أجل تسريع مسيرة الرقمنة والأتمتة لديها إلى الصناعة 4.0. ولقد احتلت نوكيا مكانة رائدة في مجال الشبكات اللاسلكية الخاصة لدى العديد من القطاعات، وهي تمتلك الآن قاعدة كبيرة عملاء الشركات تضم أكثر من 180عميلًا الذين يقومون بنشرها في مختلف أنحاء العالم.

ويدعم عملاء الشركة من مزودي خدمات الاتصالات أكثر من 6,4 مليار مشترك حول العالم في خدمات الشبكات اللاسلكية، ويستخدم عملاؤها من المؤسسات أكثر من 1300 شبكة صناعية متخصصة حول العالم، فيما تلتزم نوكيا بأعلى معايير العمل الأدبية والسلوكيات المهنية، حيث تبتكر التقنيات لأغراض اجتماعية وتقدمها بأعلى جودة وأمانة مهنية.

التعليقات مغلقة.