“الخضير” يتفقد أحد منازل مبادرة حملة تبرعات موظفي أرامكو لترميم 25 منزلًا بالشرقية

مدة القراءة: 2 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم” 

في إطار مبادرة ترميم المنازل ضمن خطة حملة تبرعات موظفي أرامكو السعودية السنوية لعام 2019، والتي تضمّنت مبادرات في المجالات الاجتماعية والطبية والتعليمية، تفقّد مدير إدارة الشؤون الحكومية بالمنطقة الشرقية جمال الخضير، أحد المنازل التي شملتها المبادرة، بحضور مساعد المدير العام لفرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية لقطاع التنمية ابتسام الحميزي، ومدير الإسكان التنموي بالمنطقة المهندس علي العقل.

وكان في استقبال “الخضير” ومرافقيه، رئيس مجلس إدارة جمعية ترميم الخيرية المهندس حمد الخالدي، ونائب الرئيس المهندس خالد التركي، والمدير التنفيذي علي الأسمري.

وفي الأثناء، تجول الجميع في أرجاء المنزل، واطّلعوا على الخرائط الهندسية، وكذلك الرسوم التي توضح الحالة التي كان عليها المنزل وكيف أصبح بعد أعمال التحسين والترميم، حيث روعيت فيه تلبية احتياجات الأسر من حيث عدد الغرف وتوزيعها، إذ كانت تقطن هذا المنزل 4 أسر مكونة من 32 فردًا، كانت الجمعية قد أمّنت لهم مسكنًا بديلًا خلال فترة الترميم.

وفي نهاية الزيارة التفقدية، أشاد “الخضير” بالصورة النبيلة التي تحققها الأطراف المتكافلة لإنجاح هذه المبادرة، معربًا عن سعي أرامكو السعودية لتجسيد قيمة المواطنة من خلال تحسين المجتمعات التي تعمل فيها أرامكو السعودية كأحد المبادئ الأساسية التي تبنتها الشركة منذ تأسيسها، مشيرًا إلى أنه مع نمو أعمال الشركة، اتسع نطاق هذه المسؤولية ليشمل اتخاذ خطوات جادة لحماية البيئة، والمشاركة في مجموعة من مشاريع ومبادرات المسؤولية الاجتماعية.

وقال الخضير: “ما شاهدناه من أعمال ترميم متواصلة في هذه المنازل قامت بها جمعية ترميم الخيرية ضمن مبادرة حملة تبرعات موظفي وموظفات أرامكو السعودية؛ نتج عنها إيجاد المسكن الآمن لعدد 25 أسرة بمحافظات ومدن المنطقة الشرقية، وهذا بلا شك يدعو للفخر”.

ومن جانبها، تقدّمت “الحميزي”، خلال الزيارة، نيابة عن وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، بالشكر لأرامكو السعودية على مبادراتها الوطنية والتنموية التي شملت جميع أنحاء المملكة والتي جعلتها قدوة بمشاركاتها النوعية في المسؤولية الاجتماعية، وخير شاهد ما لمسناه اليوم من إنجاز مبادرة حملة تبرعات موظفي وموظفات أرامكو السعودية في ترميم وتأثيث 25 منزلًا في عدد من محافظات ومدن المنطقة الشرقية للأسر المحتاجة والمتعففة والذي يُعد أساس التنمية لهذه الأسر.

وفي ختام الزيارة، تسلّم الخضير التقرير النهائي لإنجاز المبادرة ودرعً تكريمي من رئيس مجلس إدارة الجمعية المهندس الخالدي.

جدير بالذكر أن هذه الحملة تشكل واحدة من برامج ومبادرات عدة تقوم بها أرامكو السعودية ضمن إستراتيجية الشركة في مجال المواطنة، والتي ترتكز بشكل أساس على تمكين الإنسان وحماية الكوكب الذي نعيش عليه.

يشار إلى أن مبادرة ترميم المنازل في المنطقة الشرقية اعتمدت بالشراكة مع جمعية ترميم الخيرية، بجانب عدد من البرامج والمبادرات النوعية بناءً على دراسات علمية ومعايير دقيقة لتقييم الشراكات مع الجمعيات الخيرية مع أخذ أعداد المستفيدين والأثر المترتب على هذا الدعم بعين الاعتبار.

وكان تقرير المبادرة تطرق إلى أن مدة المشروع ثمانية أشهر ومتوسط فترة التنفيذ للمنزل الواحد 60 يومًا، وأوضح التقرير أن إجمالي الساعات التطوعية في المبادرة بلغ 4170 ساعة تطوعية شارك فيها العديد من المهندسين والمهندسات وآخرون من مختلف التخصصات التي كان لها دورٌ فاعلٌ في إنجاح المبادرة.

التعليقات مغلقة.