وزير البيئة يتفقّد مشروع إيصال المياه المحلاة إلى الخرج ومحطتي “سعد 1″ و”سعد 2”

مدة القراءة: 1 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم”

تفقّد وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبد الرحمن بن عبدالمحسن الفضلي، وبمعيته الرئيس التنفيذي لشركة المياه الوطنية المهندس محمد الموكلي، صباح اليوم السبت، سير العمل في تنفيذ مشروع إيصال المياه المحلاة إلى محافظة الخرج جنوب مدينة الرياض، ومحطة تنقية المياه سعد 1 وسعد 2 الواقعة شرق العاصمة.

وقد استهل “الفضلي” جولته التفقدية، بزيارة مشروع الخط الناقل للمياه المحلاة إلى محافظة الخرج بطول 189كيلومترًا طوليُا وبطاقة استيعابية تصل إلى 120 ألف متر مكعب من المياه المحلاة يومياً، حيث استمع إلى شرح عن مكونات هذا المشروع الذي بلغت نسبة إنجازه 85% لخدمة أكثر من 250 ألف مستفيد في محافظة الخرج، وبتكلفة مالية بلغت أكثر من 538 مليون ريال، والمتوقع -بإذن الله- دخوله الخدمة نهاية الربع الأخير من العام المقبل 2021م؛ بهدف تحسين مستوى الخدمات المقدمة وزيادة نسب التغطية للعملاء في المحافظة.

إلى ذلك، اطلع الوزير على مشاريع جلب المياه من حقول الآبار في موقع حقل آبار سعد 2 الواقع شرق مدينة الرياض، وسير العمل في منظومة هذه المشاريع الإستراتيجية والتي يبلغ عددها ستة مشاريع، تم إنجاز مشروعين منها وجاري العمل على استكمال البقية، والتي تهدف إلى زيادة إمدادات المياه إلى مدينة الرياض بكميات إضافية تقدر بنحو 360 ألف متر مكعب يومياً، وبتكلفة إجمالية تجاوزت مليار وسبعمائة وسبعة وأربعين مليون ريال.

واختتم وزير البيئة والمياه والزراعة، الجولة التفقدية بزيارة إلى محطة سعد 1 والاطلاع على مرافق المحطة التي تعمل وحداتها على تنقية المياه وضخها؛ بطاقة إنتاجية تبلغ 210 ألف من المياه يوميًا إلى العملاء في مدينة الرياض.

وتأتي زيارة وزير البيئة والمياه والزراعة لهذه المشروعات الحيوية التي تم الوقوف عليها اليوم تجسيدًا للرعاية الكريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن العزيز، وسمو ولي عهده الأمين محمد بن سلمان بن عبدالعزيز – حفظهما الله – واهتمامهما بتوفير الاحتياجات الأساسية للمواطنين في المناطق كافة، وتلبية الطلب المتزايد على المياه نتيجة للتنمية الشاملة التي تعيشها منطقة الرياض في المجالات المختلفة، وتعظيم الاستفادة من جميع المصادر المتاحة لتحقيق الاستدامة المائية وفق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

التعليقات مغلقة.