“فرانكفورت” وجهة سفر مميزة لدول الخليج العربي بأعلى معايير العلاج الطبي

مدة القراءة: 1 دقائق

الأحساء – “الأحساء اليوم”

تتسم فرانكفورت بأعلى معايير العلاج الطبي حيث يتواجد بها المتخصصين والمؤهلين بهذا المجال، إضافة إلى التكنولوجيا الطبية الحديثة والتي تجعلها وجهة طبية غاية في التميز خصوصًا لدول الخليج العربي.

وتمتلك ألمانيا إحدى أنظمة الرعاية الصحية الأكثر ابتكارًا وتقدمًا وأفضلها في العالم، كما تضع المنتجات الطبية المبتكرة في البلاد معايير دولية للجودة والسلامة فيسافر ما يقارب من 250 ألف مريض لألمانيا من أكثر من 177 دولة لتلقي العلاج كمرضى داخليين أو مرضى خارجيين كل عام.

أما المؤسسات الطبية الموجودة في منطقة “فرانكفورت راين-ماين” فهي تمتاز بتجهيزات عدة لتلبية جميع متطلبات المرضى من الوقاية والتشخيص إلى الرعاية خلال فترة النقاهة كما توفر المنطقة للزوار مجموعة متنوعة من فرص العافية والاستجمام، وتمتاز فرانكفورت بكونها موطنًا لعدد كبير من المنتجعات الصحية التي تقدم مجموعة واسعة من خيارات العلاج.

مدينة فرانكفورت توفر لزوارها فرصًا لا حصر لها للاستجمام والراحة؛ فأجوائها خضراء جميلة بعيد تمامًا عن صخب المدينة، كما تقدم لزوارها “تسايل” وهو ممشى المشاة الأول في فرانكفورت، والذي يعد أحد أشهر شوارع التسوق في ألمانيا وهو موطن لسلاسل البيع بالتجزئة والعلامات التجارية العالمية وردهات الطعام ومراكز التسوق. إنها المدينة التي تتميز بأجوائها التي تناسب جميع الأذواق مع واجهة النهر الرائعة التي تتميز بوجود متحف الجسر الشهير والعديد من المتنزهات والحدائق التي تدعو إلى التنزه كما يمكن استكمال عطلات السبا والعلاجات الطبية بسهولة من خلال استكشاف عروض المدينة للثقافة والمأكولات والتسوق.

جديرًا بالذكر أن العديد من المستشفيات الألمانية قد اتخذت تدابير وإجراءات عديدة لتلبية احتياجات المرضى الخليجيين والتي تشمل موظفين ناطقين باللغة العربية وأطعمة حلال وهي المجَهَزة طبقًا للشريعة الإسلامية، إضافة إلى غرف الصلاة المنفصلة وأماكن الإقامة المناسبة لأفراد الأسرة والأصدقاء المسافرين المصاحبين للمرضى.

 

التعليقات مغلقة.