أمانة الأحساء تكشف عن نسبة الإنجاز بمشروع تصريف مياه الأمطار بالسليمانية الجنوبية

بقيمة تتجاوز 202 مليون ريال..

Estimated reading time: 8 minute(s)

الأحساء – “الأحساء اليوم”

أعلنت أمانة الأحساء ممثلة في وكالة المشاريع (الإدارة العامة للتشغيل والصيانة – إدارة صيانة السيول والأمطار)، إنجاز أكثر من 25% من مشروع تصريف مياه الأمطار ودرء أخطار السيول بحي السليمانية الجنوبية بالهفوف، بقيمة إجمالية للمشروع تتجاوز 202 مليون ريال.

وفي هذا الصدد، ذكر أمين الأحساء المهندس فؤاد الملحم، أن المشروع يخدم أحياء (الربوة – السلمانية الجنوبية – جزء من حي السلمانية الشمالية) بإجمالي طول شبكة الانحدار 79409 أمتار طولية من قطر 315 مم وحتى قطر 3000 مم، مبينًا أن المشروع يرتبط بمحطة تضم ست مضخات (4 تعمل +2 احتياطي)، فيما يتكون طول خط الطرد 3740 قطر 2600 مم من محطة الضخ إلى القناة الإستراتيجية، أو بطول 2540 م من محطة الضخ إلى البحيرة المؤقتة.

بدوره، أوضح وكيل المشاريع المهندس هشام العوفي، أن الأمانة تواصل أعمالها في مشروع إعادة تأهيل خط تصريف مياه الأمطار بطريق الملك فهد، والذي يتكون من أعمال خطوط الأنابيب، وإعادة السفلتة وطبقات الأساس لخنادق الأنابيب، وأعمال المانهولات وغرف التفتيش والعزل، وغير الكثير مما يتطلبه المشروع من أعمال تضمن جودة مخرجات العمل.

وأضاف “العوفي” بأن المشروع يخدم طريق الملك فهد –طريق الأمير سعود بن جلوي –طريق الأمير طلال بن عبدالعزيز، حيث يخدم المشروع مساحة 20 كليومترًا مربعًا، بقيمة تكلفة تتجاوز 65 مليون ريال، مؤكدًا الانتهاء من مشروع إعادة تأهيل خط تصريف مياه الأمطار دي ون بطريق الملك فهد، شملت أعمال التدعيم الإنشائي للأجزاء المتضررة، ومعالجة القطاع الخرساني لسقف العبارة بالكامل، وأعمال المعالجة للتشققات الإنشائية والسطحية، وأعمال المعالجة ومقاومة الصدأ للحديد، إضافة إلى العزل المائي للعبارة بالكامل بمواد إسمنتية.

في غضون ذلك، أتمت أمانة الأحساء خططها التنفيذية الاستعدادية لموسم السيول والأمطار للعام الحالي 1442، في حين تم التأكيد على قطاعات اللجنة المشتركة من الجهات الحكومية المعنية للتعامل مع طوارئ الأمطار والسيول بإتمام الاستعدادات وجدولة المهام والتنسيق والتعاون في الجهود الموحدة؛ تأهبًا لموسم الأمطار.

كما قامت الأمانة بتجهيز شبكة تصريف الأمطار للخطوط الرئيسية والفرعية، وغرف التفتيش ومصائد الأمطار من الترسبات وإبقائها بحالة جيدة لاستقبال مياه الأمطار دون عوائق، إضافة إلى القيام بأعمال التأهيل الوقائي اللازم لمحطات تصريف مياه الأمطار البالغ عددها 22 محطة لتصريف السيول والأمطار، وكذلك تنظيف أحواض التجمع للمحطات؛ لتفادي أي ترسب للرمال والأتربة مما يعيق عمل المضخات، إلى جانب استبدال بعض أغطية غرف التفتيش بأغطية أخرى مجهزة لمرور مياه الأمطار من خلالها.

كذلك قامت الأمانة بتجهيز المعدات والآليات الخاصة للموسم ومعالجة مواقع تجمعات مياه الأمطار، فيما تعمل الأمانة على إعادة تأهيل الشوارع الإسفلتية من الحفر والأرصفة والجزر الوسطية قبل وبعد هطول الأمطار، وإزالة أي عوائق أو بقايا توجد على سطح الطريق وتؤثر في سلامة مرتاديه، إضافة إلى حصر كل مواقع تجمعات السيول والأمطار في المدن والبلدات؛ ليتم تأمين كل التجهيزات التي تساهم في تسهيل مهام فريق العمل في مواجهة السيول والأمطار، وتوزيع الكوادر الفنية والإدارية للعمل أثناء هطول الأمطار على مدار الساعة، وكذلك تواجد فرق الطوارئ بمبنى الأمانة.

 

التعليقات مغلقة.