“ثقافية الشورى” تستضيف ممثلي هيئة تطوير بوابة الدرعية

Estimated reading time: 5 minute(s)

“الأحساء اليوم” – الأحساء

عقدت لجنة الثقافة والإعلام والسياحة والآثار – إحدى اللجان المتخصصة – بمجلس الشورى اجتماعاً لها (عبر الاتصال المرئي) برئاسة عضو المجلس نائب رئيس اللجنة الدكتورة مها السنان، وذلك بمشاركة أعضاء المجلس أعضاء اللجنة، وعدد من ممثلي هيئة تطوير بوابة الدرعية، لمناقشة التقرير السنوي الأول للهيئة للعام المالي 1440/1441هـ، تمهيداً لوضع تصورها وتوصياتها بشأنه وإحالته للمناقشة تحت قبة المجلس خلال الفترة القادمة.

واستعرضت اللجنة خلال اجتماعها مع ممثلي الهيئة عدد من المحاور ذات العلاقة باختصاص الهيئة، وأبرز إنجازاتها ومشروعاتها، وأنشطتها، وأهم خططها للتعامل مع الصعوبات والتحديات.

كما جرى خلال الاجتماع مناقشة التعاون مع الجهات ذات العلاقة والتي تشترك مع الهيئة في عدد من الاختصاصات، وآلية العمل على تلك الاختصاصات.

من جهة أخرى، عقدت لجنة الإدارة والموارد البشرية – إحدى اللجان المتخصصة – اجتماعًا لها (عبر الاتصال المرئي) برئاسة عضو المجلس رئيس اللجنة الأستاذ عطا السبيتي.

وناقش الاجتماع الذي شارك فيه أعضاء المجلس أعضاء اللجنة الموضوعات المدرجة على جدول أعمال اللجنة، والمحالة من المجلس لدراستها، واستعرض الاجتماع أبرز استفسارات وملحوظات أعضاء المجلس بشأن التقرير السنوي لصندوق تنمية الموارد البشرية للعام المالي 1440-1441هـ، كما تم بحث وجهة نظر اللجنة المتضمنة توصياتها حيال التقرير لتقديمه للمجلس في الفترة القادمة.

وناقشت اللجنة خلال الاجتماع مقترح مشروع نظام تقويم أداء الأجهزة الحكومية وسياساتها، المقدم من عضو المجلس الدكتورة عالية الدهلوي، وعضو المجلس سابقا الدكتورة إقبال درندري، وفقًا للمادة (23) من نظام المجلس، حيث درست اللجنة رأيها حيال مقترح مشروع النظام قبل الرفع به إلى المجلس لمناقشته خلال الفترة القادمة.

كما ناقشت اللجنة التقرير السنوي لوزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية للعام المالي 1440-1441هـ، وأعدت توصياتها حيال التقرير تمهيداً لرفعه للمجلس للمناقشة خلال الجلسات القادمة.

يذكر أن لجنتي الثقافة والإعلام والسياحة والآثار، والإدارة والموارد البشرية؛ ضمن لجان مجلس الشورى المتخصصة والتي تناقش الموضوعات التي تقع ضمن نطاق اختصاصاتها التي تحال إليها من المجلس، ومنها التقارير السنوية للجهات الحكومية، ومشروعات الأنظمة.

التعليقات مغلقة.