“العتيبي” يوصي منسوبي تعليم الشرقية ببداية جادّة ويقف على جاهزية العودة للدراسة افتراضيًا

Estimated reading time: 9 minute(s)

الأحساء – “الأحساء اليوم”

نوّه مدير عام التعليم بالمنطقة الشرقية المكلف الدكتور سامي العتيبي، بـ”الدعم اللامحدود الذي يلقاه قطاع التعليم من قبل حكومتنا الرشيدة -أعزها الله-؛ بما يضمن تهيئة البيئة التعليمية المناسبة لأبنائنا الطلبة، والذي أثبتت فيه مملكتنا الغالية، ممثلةً في وزارة التعليم، جدارتها في احتواء الجائحة والحدّ من تداعياتها، وبرهنت على قدرتها في تحويل التحديات إلى إنجازات، فواكبت التطورات، وتماشت مع المستجدات، وحققت تطورًا ملموسًا لاسيما في نجاح التجربة الجديدة للتعليم الإلكتروني عبر منصاته وقنواته، والذي استنطقت الجهود الاستثنائية المبذولة كفاءة وفاعلية نظامنا التعليمي عبر بيئاته الافتراضية، توّجتها جهود معلمينا وطلابنا وأُسرهم وسنرى أثرها عما قريب في صناعة المستقبل الواعد وتحقيق الرؤية الطموحة”.

وأضاف “العتيبي”، في رسالة أخوية وجهها لمنسوبي ومنسوبات الميدان التعليمي اليوم السبت: “ونحن نستقبل الفصل الدراسي الثاني أوصيكم ونفسي ببداية جادّة وجهود مخلصة لتستمر رحلة التعليم وليستفيد طلابنا الذين يُعوّل عليهم الوطن في مسيرته التنموية”.

كما خاطب مدير التعليم، أبناءه الطلاب والطالبات، قائلًا: “أهنئكم بما حققتم من إنجاز وتميز خلال الفصل الدراسي الأول، واليوم تعودون بكل همةٍ ودافعيّة لمواصلة رحلتكم التعليمية الماتعة خلال الفصل الدراسي الثاني لتحققوا طموح وطنٍ يتطلّع إلى نجاحاتكم”، متوجهًا خلال رسالته بالشكر والعرفان والتقدير للمعلمين والمعلمات لما يبذلونه من جهود مثمرة ترجمت حقيقة حرصهم ومهنيتهم وصادق وطنيتهم.

وخاطب “العتيبي”، في الوقت نفسه أولياء الأمور، قائلًا: إخواني وأخواتي أولياء الأمور وشركاء النجاح لقد تحملتم المسؤولية، وكنتم أهلًا لها في متابعة أبنائكم وبناتكم، ونتطلع إلى المزيد من الدعم والتعزيز لمواصلة رحلتهم التعليمية، متطلعًا إلى أن يكون فصلًا دراسيًا موفقًا وحافلًا بالإنجازات والنجاحات التي سنحقّقها بتضافر الجهود خدمةً لديننا ووطننا وأبنائنا تحقيقًا للرؤية الطموحة للمملكة 2030.

ومن جهته، أشار المتحدث الرسمي لتعليم المنطقة الشرقية سعيد الباحص، إلى وقوف مدير عام تعليم المنطقة المكلف الدكتور سامي العتيبي، والقيادات التعليمية بقطاعيها البنين والبنات، مبكرًا على جاهزية العودة للدراسة افتراضيًا “عن بعد” للفصل الدراسي الثاني، وذلك من خلال عقد مدير التعليم عدة اجتماعات مع أعضاء لجنة الاستعداد؛ لمناقشة آلية العمل المتعلقة بالجاهزية للعودة، وصولًا لوقوفه ميدانيًا على متابعة ترحيل وتسليم المقررات الدراسية لمكاتب التعليم والمدارس.

وأكد “الباحص” أن إدارة تعليم المنطقة، وبإشراف مباشر من مديرها العام المكلف الدكتور سامي العتيبي، قد أنهت استعداداتها مبكرًا لاستقبال 428 ألف طالب وطالبة افتراضيًا في 1819 مدرسة بإشراف 30 ألف معلم ومعلمة بالمنطقة؛ انطلاقًا للفصل الدراسي الثاني، مشيرًا إلى تنفيذ 14 مكتبًا للتعليم في المنطقة الشرقية ومدارسها، خطة توزيع الكتب الدراسية على الطلاب وأولياء أمورهم؛ وفقًا للإجراءات الاحترازية والبروتوكولات الصحية.

ولفت إلى أنه سيتم إبلاغ أولياء الأمور والطلاب بالمواعيد عبر الرسائل النصية ومنصات التواصل الاجتماعي الخاصة بالمدرسة لتسلّم الكتب، حيث وضعت كل مدرسة ملصقات أرضية تحدد مسارات كل ولي أمر أو طالب مع وضع حواجز لتنظيم طابور الانتظار؛ بما يضمن التباعد بين كل شخصين بما لا يقل عن مترين، فضلًا عن إلزام منسوبي المدارس والطلاب وأولياء الأمور بارتداء الكمامة طوال الوقت، تزامنًا مع فحص الحرارة، ووصولًا لتوفير معقمات الأيدي في مداخل المدرسة وعلى طاولات توزيع الكتب.

تجدر الإشارة إلى أن هناك حملة إعلامية تنفذها إدارة الإعلام والاتصال بتعليم الشرقية تتضمن استعراض الجهود المقدمة في منصة مدرستي وتميزها، إلى جانب بث رسائل اتصالية توعوية موجهة للأسرة ودورها الإيجابي تجاه أبنائها الطلاب والطالبات.

التعليقات مغلقة.