إبرام عقد خدمات بين مراكز الأعمال بجامعة الملك فيصل وميدان الفروسية بالأحساء

Estimated reading time: 7 minute(s)

الأحساء – نَوَّاف بن عَلَّاي الجِرِي

رعى رئيس قطاع الابتكار وتنمية الأعمال الدكتور مقبل مشاري العيدان، صباح الخميس الماضي، مراسم توقيع عقد تقديم خدمات بين مراكز ووحدات الأعمال ممثلة في وحدة الخدمات البيطرية بالجامعة وميدان الفروسية بالأحساء، وذلك في مقر مبنى الإدارة بالجامعة.

وقد مثل الجامعة في التوقيع المشرف العام على مراكز ووحدات الأعمال الدكتور محمد الدوغان، وعن “ميدان الفروسية” رئيس مجلس الإدارة عبدالعزيز الموسى، بحضور عميد كلية الطب البيطري الدكتور ناصر بن عبدالله الحمام، والمشرف على وحدة الخدمات البيطرية الدكتور محمد سالم، وأستاذ الطب البيطري الدكتور عبدالرحمن خالد الحيدر، ونائب رئيس مجلس إدارة ميدان الفروسية سعود الحماد، ومدير ميدان الفروسية فؤاد الجلال.

وتستهدف الاتفاقية المبرمة بين الطرفين تقديم خدمات العلاج والرعاية الصحية في المستشفى البيطري التعليمي من خلال سحب عينات الدم لفترة محددة ومتفق عليها، وكذلك التعاون في مجالات الاستشارات الطبية والتوصيات العلاجية للمؤسسات البيطرية؛ بما يحقق أهدافهما المشتركة ويساهم في تفعيل دور العلاجات البيطرية في المنطقة الشرقية والأحساء بشكل خاص.

وبهذه المناسبة، أعرب رئيس القطاع عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية ناقلًا ترحيب رئيس الجامعة للضيوف، مشيرُا إلى أن هذه الشراكة تأتي في إطار توجيهات رئيس جامعة الملك فيصل الدكتور محمد عبدالعزيز العوهلي، الحريص على تسخير الإمكانات كافة؛ التي تسهم في تعزيز خدمة ملاك الخيول، إضافة إلى الاستفادة من الخبرات العالمية في مستشفى الطب البيطري بالجامعة، مشيرًا إلى أن الاتفاقية تمثل مظهرًا من مظاهر اهتمام الجامعة بتطوير علاقات متميزة مع قطاعات المجتمع والمشاركة معها في تبادل الخبرات العملية وتطويرها.

ومن جانبه، عبّر المشرف العام على مراكز ووحدات الأعمال، عن خالص امتنانه لرئيس القطاع وكل المشاركين بالحفل، مبينًا أن الإدارة تسعى من خلال العمل الدؤوب مع وحدة الخدمات البيطرية إلى الانطلاق بأكبر قدر ممكن في تحقيق الخدمات المتميزة في ظل الدعم الكبير الذي تتلقاه الإدارة من الجامعة لتحقيق رؤيتها المستقبلية.

في حين، أوضح رئيس مجلس إدارة ميدان الفروسية بالأحساء، أن “الميدان” يسعى لتحقيق نمو فعّال مع الجامعة من خلال الاستثمار الأمثل لجميع الإمكانات من أجل ارتقاء سباقات الخيول على مستوى المنطقة والمحيط الخليجي، لافتًا اهتمام سمو الأمير بندر بن خالد الفيصل رئيس مجلس هيئة الفروسية ورئيس مجلس إدارة نادي سباقات الخيل بالموضوع ودعمه الشخصي له.

وبدوره، أعرب سعود الحماد عن ثقته الكاملة بنجاح تجربة التعاون مع جامعة الملك فيصل، ومؤكدًا أن الأحساء مقبلة على تطور ونقلة كبيرة بمجال الفروسية، وكان آخرها اعتماد ميدان فروسية الأحساء كسباق عالمي في الفترة المقبلة.

أما عميد كلية الطب البيطري الدكتور ناصر الحمام، فذكر أن الاتفاقية تهدف إلى تطوير الكوادر البشرية للعاملين في مجال الطب البيطري من خلال إقامة ورش العمل والدورات التدريبية المتخصصة في هذا المجال، وتقديم البرامج التوعوية للمجتمع في الفترة المقبلة، مؤكدًا أن الجامعة من خلال مراكزها ووحداتها وإدارة الاستثمار تعمل مع القطاع الخاص من أجل ذلك.

التعليقات مغلقة.