الأمير أحمد بن فهد: المدن الصناعية أحد روافد الاقتصاد الوطني وبيئة جاذبة للاستثمار

Estimated reading time: 3 minute(s)

الأحساء – “الأحساء اليوم”

أكد صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، أن المدن الصناعية تعد رافداً من روافد الاقتصاد الوطني وبيئة جاذبة للاستثمار الأجنبي؛ نتيجة ما تمتلكه من مقومات وبنية تحتية أسست لتنافس أكبر المدن الصناعية وتضم صناعات متعددة؛ لتحقيق تطلعات القيادة الحكيمة (حفظها الله) ومستهدفات رؤية الوطن ٢٠٣٠، وتوفير بيئة صناعية وتقنية ممكنة للصناعات.

جاء ذلك خلال استقبال سموه في مكتبه بديوان الإمارة، اليوم الأربعاء، مدير عام القطاع الشرقي لهيئة المدن الصناعية ومناطق التقنية علي بن سليمان الخشان، يرافقه مدير المدينة الصناعية الثانية بالدمام محمد الحبشان، وبحضور الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير المنطقة الشرقية المهندس فهد المطلق.

ومن جانبه، قدم الحبشان لسمو نائب أمير المنطقة تقريراً عن الإنجازات التي تحققت خلال الفترة الماضية، والدور الذي تقوم به الهيئة لخدمة المنشآت الصناعية وتهيئة البيئة المناسبة لها للنجاح، ودعم الناتج المحلي من خلال تطوير وإدارة المدن الصناعية ومناطق التقنية، وتمكين القطاع الخاص للمساهمة في تنويع مصادر الدخل الوطني من أجل اقتصاد مزدهر.

التعليقات مغلقة.