العلا بوابة السائحين إلى عاصمة العالم القديم

Estimated reading time: 5 minute(s)

الأحساء – واس

أصبحت محافظة العلا التاريخية، إحدى الوجهات السياحية الجديدة التي سلطت عليها الأضواء خلال السنوات الأخيرة، لما تحتويه المدينة من إرث تاريخي عظيم، وطبيعة جبلية ساحرة، مكنت بأصالة تراثها من دخول قائمة اليونيسكو للتراث العالمي، وباتت في قوائم الخيارات السياحية المسجلة في أولويات سياح الداخل والخارج.

ويجد السائح في تضاريس العلا المختلفة وجهة سياحية استثنائية، فالمنحوتات الصخرية في منطقة الحِجر التي تبعد عن قلب المدينة 22 كيلومترًا، تشكل محطة للزوار لما تحمله من نقوش أثرية على جبالها، وكتابات ثمودية دونت على صخورها.

ويتعرف الزائر بواسطة مرشدين سياحيين على البلدة القديمة التي يعود تاريخها إلى القرن الرابع عشر الميلادي، وكيف عاش سكان القرية وطريقة بناء منازلها المؤمنة بواسطة قلعة سميت بقلعة موسى (قلعة العلا) الواقعة فوق هضبة مرتفعة.

ويتجول السياح في منطقة الخريبة والواقعة شمال شرق العلا في “مقابر الأسود” المنحوتة في الجبال، ويتعرفون على الممالك التي عاشت في الخريبة في حقبة ما قبل الميلاد، وآثار لا تزال موجودة منذ ذلك الزمان، كما يشاهد الزوار الرسومات والنقوش المحفورة على الجبل الأحمر، وإلى جوار المقبرة توجد بقايا بناء سمي بـ “محلب الناقة”.

ويمكن لزوار العلا التعرف على واحات العلا الزراعية، حيث يمكن قطف الثمار وتناولها في حينها، كما يساعد السياح مزارعي البساتين خلال جولتهم في ري المحاصيل الزراعية، ويتعرفون خلال هذه التجربة على الثمار التي تنتجها مزارع العلا وطرق استخراج المياه من جوف الأرض.

ويوجد بمحافظة العلا العديد من المظاهر الترفيهية والمعالم السياحية والمناطق التاريخية التي تعد عامل جذب للسياح، تدعوهم للتعرف على كنوزها في جولات سياحية، بمسارات وباقات مختلفة.

وتعد العلا وجهة سياحية مميزة أدرجتها منصة “روح السعودية” ضمن 11 وجهة سياحية غنية بالتنوع الطبيعي والأجواء الرائعة في برنامج “صيف السعودية 2021″، الذي ينظم تحت عنوان “صيفنا على جوك” ويستمر حتى نهاية سبتمبر المقبل، ويقدم البرنامج ما يزيد على 500 تجربة سياحية، عبر أكثر من 250 شريكًا من القطاع الخاص.

ولمعرفة المزيد عن “صيف السعودية 2021” توفر منصات “روح السعودية” كافة المعلومات المفيدة أو عن طريق الاتصال بمركز العناية بالسياح على الرقم (930).

التعليقات مغلقة.