مستشفى الإمام عبدالرحمن يحصل على اعتراف دولي لجودة المختبرات

Estimated reading time: 4 minute(s)

الأحساء – “الأحساء اليوم”

حصلت إدارة المختبرات في مستشفى الإمام عبدالرحمن بن فيصل بالدمام التابع للشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني بالقطاع الشرقي، على الاعتراف الدولي لجودة المختبرات من الكلية الأمريكية للأمراض.

ويأتي هذا الاعتراف، الذي يتحقق للمرة السادسة على التوالي، كدليل واضح لما وصلت إليه الشؤون الصحية في وزارة الحرس الوطني من مستويات عالية في الجودة المقدمة للمريض، كذلك هذا الاعتراف على مدى الجودة الطبية التي تسعى إليها الشؤون الصحية، وذلك من خلال تحقيق معايير الجودة المطلوبة.

وتمنح الكلية الأمريكية للأمراض هذا الاعتراف الدولي لمن تتحقق لديه معايير الجودة العالية، وأن يجتاز المختبر اختبارات ومقاييس دقيقة وباختلاف التخصصات، وهذا ما يجعل الإنجاز ذا قيمة علمية وطبية عالية.

وقد تكونت اللجنة التي قامت بتقييم المختبرات من فريق متخصص كل في اختصاصه، وتوزعوا على جميع أقسام المختبرات، بما فيها الجودة والسلامة والإدارة وجميع الأقسام دون استثناء، ومن ضمن الأقسام التي خضعت للتقييم هي بنك الدم، والمناعة، والميكروبيولوجي، وقسم الدم، والكيماوي، والأنسجة، والخلايا، والسموم، وقسم نقطة العناية وسحب واستلام عينات الدم.

وكان تقييم اللجنة إيجابيًا جدًا؛ إذ أعلنت أن المختبرات آمنة، ودرجة الجودة عالية جدًا، وهو ما يعد إنجازاً كبيراً، ولا سيمّا أن هذا التقييم يتم كل سنتين، حيث بدأ من العام 2011 وإلى هذا العام بحصد الاعتراف الدولي، وحصد المستشفى ستة اعترافات يعد تتويجًا باسم الوطن.

التعليقات مغلقة.