أمين الأحساء يكشف عن موعد إنجاز تطوير سوق الأربعاء الشعبي

نسبة الإنجاز الحالية تتجاوز 93%..

Estimated reading time: 5 minute(s)

الأحساء – “الأحساء اليوم”

كشف أمين الأحساء المهندس عصام بن عبداللطيف الملا، عن أن إتمام الأمانة لأعمالها بمشروع تطوير سوق الأربعاء الشعبي بوسط مدينة المبرز، سيكون في مطلع العام المقبل 2022؛ إذ تتواصل الخطوات المرحلية لتنفيذ المشروع وفق ماخُطط لها، حيث تتجاوز نسبة الإنجاز الحالية الـ 93%.

وذكر الملا إلى أن المشروع التطويري للسوق يأتي ضمن مبادرة تحسين المشهد الحضري ومعالجة وضع الباعة الجائلين في الحاضرة؛ وفقًا لمستهدفات عدة تتمثل في: (تهيئة الموقع عمرانيًا، زيادة مساحة المناطق الخضراء، استخدام المواد المحلية والنباتات المناسبة والملائمة للموقع، دعم المنتوجات المحلية بما يعود بالنفع على الفرد والمجتمع، دعم الجانب السياحي والترفيهي في السوق، زيادة فرص العمل لعدد من شرائح المجتمع، تحفيز الاستثمار في السوق، المحافظة على النظافة العامة لموقع مشروع السوق، تحقيق مبدأ الاستدامة، توفير بيئة ملائمة للمتسوقين والزائرين).

وأشار إلى أن السوق يُمثل قيمة شعبية واجتماعية تمتد لأكثر من ٥٠ عامًا، على مساحة إجمالية تقدر بـ ٤٥ ألف متر مربع، والمشروع يعتبر امتدادًا لخطط الأمانة في إعادة صياغة الأسواق الشعبية “الأسبوعية” وتنظيمها بصورة أمثل مع الحفاظ على الهوية الشعبية والتراثية لها، ومعالجة الانتشار العشوائي للباعة، وتنظيم الأسواق وفق أحدث المعايير ذات الطابع الشعبي والتراثي والتناسق العمراني.

وبيّن الملا أن مشروع تطوير السوق يتضمن إنشاء الممرات المظللة وساحة للفعاليات والمناسبات والنوافير التفاعلية ومظلات للباعة وغطاء نباتي، إضافةً إلى  تخصيص مضمار للمشاة بمحاذاة السوق ومواقع لعربات بيع الأطعمة “فود ترك” ومواقع للأسر المنتجة وتهيئة موقع السوق لخدمة الأشخاص ذوي الإعاقة.

وفي ذات الصدد، أكدت الأمانة سعيها لتطوير الأسواق الشعبية الأسبوعية الأخرى بصفة مماثلة لما يتم في مشروع سوق الأربعاء؛ نظرًا لأهميتها في المجتمع الأحسائي، ويأتي في مقدمة تلك الأسواق (سوق الخميس في مدينة الهفوف، سوق الجمعة في بلدة الطرف، سوق الأحد في بلدة القارة، سوق الإثنين في مدينة الجفر)، منوهة بأن مثل هذه المشاريع من شأنها الإسهام في تعزيز الجهود نحو تحسين المشهد الحضري أحد مستهدفات وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان في تحقيق أهداف برنامج جودة الحياة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.