“الخليل” يدشّن أول مشروع بيت محمي لتدريب المزارعين لإنتاج التين بالطريقة اليابانية

Estimated reading time: 4 minute(s)

الأحساء – “الأحساء اليوم”

 دشّن مدير عام مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة بمحافظة الأحساء المهندس إبراهيم الخليل، اليوم الخميس، أول مشروع بيت محمي وذلك لتدريب المزارعين لإنتاج التين بالطريقة اليابانية في مشتل جليجلة بالأحساء، تحت رعاية مدير عام فرع الوزارة بالمنطقة الشرقية، وبالتعاون مع شركة “ساباد لتكاثر النخيل بالأنسجة”، والمؤسسة العامة للري.

ونوّه الخليل، بأن هذه المشاريع في القطاع الزراعي قد تساهم في خلق فرص عمل وخلق اكتفاء ذاتي لمحصول التين لمدة تسعة أشهر، إلى جانب كونها محطة تدريبية مناسبة لتدريب المزارعين والمهتمين وكذلك طلاب الجامعات.

وأضاف بأن “هذه المبادرة المقدمة من قبل الناشط الزراعي عبدالجبار بومره مشكوراً تأتي انطلاقاً من تحقيق رؤية حكومتنا الرشيدة (يحفظها الله) ٢٠٣٠م، والتي يولي سيدي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد، وتوجيه من مقام سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز (حفظهما الله) جل اهتمامهما، وكذلك تأتي وفق نظام زراعي مبتكر تساهم في تعزيز الكفاءة الإنتاجية الزراعية وتحقيق الأمن الغذائي في مملكتنا الغالية؛ مما ينعكس إيجاباً على الواقع الاقتصادي الزراعي بشكل خاص”.

وأعرب مدير عام المكتب، عن شكره للرعاة المشاركين على ذلك، مؤكدًا أنه سيكون هناك مردود إيجابي، متمنيًا كل التوفيق للجميع.

بدورهم، ثمّن الحضور من وجهاء ومهندسين زراعيين ومستثمرين ومزارعين وذوي خبرة وإعلاميين، هذا المشروع الجديد والأول من نوعه، متوقعين له النجاح؛ لما تملكه الأحساء من مؤهلات زراعية على ذلك وبتوجيه ومتابعته من مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة بمحافظة الأحساء ممثلة في المهندس الخليل والقائمين على المكتب، وتمنوا له التوفيق والتقدم والازدهار، ومقدمين شكرهم لراعي المبادرة.

التعليقات مغلقة.