مدير تعليم الأحساء يتفقّد لجان الاختبارات ويشيد بالتنظيم والتهيئة

Estimated reading time: 6 minute(s)

الأحساء – “الأحساء اليوم”

تفقّد مدير عام التعليم بالأحساء حمد بن محمد العيسى، صباح اليوم الأربعاء، لجان الاختبارات في عدد من مدارس المحافظة والتقى أبناءه الطلاب.

وأعرب العيسى عن سعادته وابتهاجه بما سمعه من أبنائه طلاب المرحلة الثانوية حينما زارهم في مدارسهم، واستطلع آراءهم حيال عودتهم للاختبارات الحضورية بعد انقطاعهم لعام ونصف وإذا كان هناك ما يواجههم من صعوبات، حيث أكد له جل الطلاب تفضيلهم للدراسة والاختبارات الحضورية.

وقال العيسى إنه لمس بشكل مباشر مشاعرهم وسعادتهم واستقرارهم النفسي من خلال استطلاعه ورصده لآرائهم وانطباعاتهم، مشيدًا بالتنظيم الممتاز والتهيئة الجادة في المدارس، مثنيًا على الثقافة الواضحة في الالتزام بالتعليمات الصحية من قبل الطلاب وتطبيق الاحترازات الصحية داخل قاعات الاختبارات وفي فناء المدارس، مشيرًا إلى أن ذلك كله انعكس على سلاسة العودة الحضورية للاختبارات دون أي ملاحظات ولله الحمد، ورفع.

ومن جانبه، تجوّل مساعد المدير العام للشؤون التعليمية الدكتور عبدالرحمن الفلاح، على مدارس شمال الأحساء، حيث زار ثانويتي الشقيق والقرين، واطمأن خلال جولته الميدانية على قاعات الاختبارات وعلى مقار لجان الرصد والتدقيق على سير الاختبارات وما يتبعها من عملية التصحيح.

وأعرب عن سروره بما شاهده من حسن تنظيم وعمل جيد قامت به المدارس لتخفيف التوتر أو القلق لدى الطلاب، مشيدًا بما وفرته مدرسة القرين الثانوية من إفطار ومشروبات ساخنة مجانية للطلاب؛ الأمر الذي ينعكس على نفسيتهم ومن ثم مستوى أدائهم للاختبارات.

وفي جانب آخر، زارت مساعدة المدير العام للشؤون التعليمية – بنات – خلود الكليبي، مدرستي العيون المتوسطة الأولى والعيون الثانوية الأولى بالعيون، وثمنت جهود منسوبات ومديرات المدارس وتهيئة الأجواء لتأدية الاختبارات مع تطبيق الاحترازات، كذلك أثنت على التزام الطالبات بالإجراءات الصحية موجهة شكرها لأولياء الأمور.

ومن جهته، وصف مساعد مدير التعليم للشؤون المدرسية فهد القويزاني، المشهد العام للعودة الحضورية للاختبارات، اليوم الأربعاء، بالمبهج، مشيرًا إلى أن المدارس كانت في أبهى صورتها التي تعكس بوضوح فرحة الجميع بعودة الحياة لطبيعتها مع تطبيق الاحترازات الصحية اللازمة التي أقرتها وقاية.

ولفت للعودة الحضورية للاختبارات، إلى أنه رأى مشاعر الفرحة في وجوه المعلمين والطلاب، كما رصد حالة الانتظام والحضور المبكر مثنيًا على المدارس والدور الذي تؤديه.

في حين، أثنى المساعد للخدمات المساندة زيدان الشمري، على الجهود المبذولة في الميدان من خلال المدارس وسعيهم الواضح للتخفيف من القلق أو التوتر، الذي قد يصاحب بعض الطلاب مع العودة الحضورية للاختبارات بعد طول انقطاع، متمنيًا التوفيق والنجاح لأبنائه الطلاب والطالبات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.