بالصور.. أمير الشرقية يدشن المبنى الجديد لمحافظة الأحساء.. يؤكد: للواحة مكان عالٍ وغالٍ في قلبي

Estimated reading time: 9 minute(s)

الأحساء – نَوَّاف بن عَلَّاي الجِرِي

دشّن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، اليوم الأربعاء، مبنى محافظة الأحساء الجديد، والذي شيد على مساحة تتجاوز ١٠٠ ألف متر مربع، وكان في استقبال سموه عند وصوله مقر المحافظة صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الأحساء.

وفي الأثناء، أزاح سمو أمير المنطقة الشرقية، الستار، وتجول سموه في مبنى المحافظة، مستمعًا لشرح عن المبنى، الذي يضم مرافق إدارية وخدمية روعي في هندستها تطلعات الخطط الإدارية المستقبلية للمحافظة.

وقال سموه، خلال كلمته في حفل تدشين مبنى محافظة الأحساء الجديد: “تتسابق العبارات لأعبر عما يجول في صدري وأنا ألتقي إخواني أهالي الأحساء أحساء الخير أحساء العطاء أحساء البركة؛ هذه الوجوه التي اشتقت لرؤياها بعد أن افتقدتها في الفترة الماضية وافتقدت أن أكون معكم بين الحين والآخر، لكن هي الظروف التي مرت بالعالم ككل، تعجز العبارات أن تعبر عما يجيش في صدري من شوق واشتياق لكم أيها الأعزاء ولمجالسكم ولمزارعكم ولمنتدياتكم، والآن الحمد لله نعود لكن نعود بحذر؛ فالحمد لله أولاً وآخرًا.

وأضاف سموه: “إن ما أصاب العالم هو شيء غير اعتيادي لكن -الحمد لله- بلادكم بقيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز (حفظهم الله) حرصت منذ بداية الجائحة أن تقوم بكل ما من شأنه حماية الإنسان على هذه الأرض؛ بغض النظر من هو وكيف هو، وذلك ليس بمستغرب، والحمد لله حققنا الكثير من الإنجازات ولم تتوقف برامجنا التطويرية البتة، وأكبر دليل هذا المبنى الذي نسعد هذا اليوم بالجلوس فيه وتدشينه”.

وأضاف سموه: إخواني الأعزاء الأحساء كانت ولا تزال وستظل لها مكان عالٍ وغال ومهم في قلبي، وأيضًا في قلب خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين، وكل ملوك وأولياء عهود هذه البلاد منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز –رحمه الله– إلى هذا العهد الزاهر فهي أرض العطاء وأرض الخير”.

ومن جانبه، ألقى صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الأحساء، كلمة في حفل الافتتاح جاء فيها: “سعدنا في هذا اليوم بالزيارة الميمونة من صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، التي اعتادوا أهالي المحافظة بين الحين والآخر على زيارة وتفقد سموه الكريم للأهالي ولهذه الزيارات أثر كبير في نفوسهم، في هذا اليوم المبارك نحتفل جميعًا بانتقال أعمال المحافظة إلى المقر الجديد، الذي أوليتموه الاهتمام والمتابعة، والدعم والتسهيل، وما أنجز إلا بفضل الله وتوفيقه ثم بدعم سموكم الكريم، وإن هذه المتابعة والدعم غير المستغرب هما امتداد لحرص واهتمام سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز (حفظه الله ورعاه)، وسمو ولي العهد الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وسمو وزير الداخلية (حفظهم الله) لكل من شأنه رفعة ورقي بلادنا الغالية، ولا تزال هذه البلاد -بحمد الله- آمنة مطمئنةً، ساعيةً إلى تحقيق أمجادها، وتحقيق رؤاها وأهدافها، حريصة على أن تكون الخدمة المقدمة في المقرات والجهات الحكومية في أرقى مكان، ووسَطِ بيئةٍ متكاملةِ التجهيز، وشاملة على جميع الخدمات للموظف والمستفيد ،حتى يتم تقديم الخدمات بأفضل صورة وأسرع وقت” .

وأردف سموه: “أتشرف بهذه المناسبة أن أتقدم باسمي وباسم منسوبي محافظة الأحساء وأهالي المحافظة بالشكر الجزيل لسموكم الكريم، ولسمو نائب أمير المنطقة صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز؛ على حرصكم ومتابعتكم لإكمال وتجهيز هذا المبنى، والذي تم الانتقال والعمل فيه بشكل كامل -بحمد الله- هذا اليوم الأربعاء، كما نتقدم بالشكر لوكيل إمارة المنطقة الشرقية الدكتور خالد بن محمد البتال، وأمانة الأحساء ممثلة في أمينها المهندس عصام بن عبداللطيف الملا، ومدير عام الشؤون الإدارية والمالية بالإمارة عبدالله بن عبيد الحربي؛ على جهودهم الكبيرة والمميزة في تجهيز واستكمال أعمال مبنى المحافظة، والشكر موصول لشركة أرامكو السعودية، نسأل الله أن يكون هذا المبنى فاتحة خير لتسيير الأعمال الإدارية بشكل وأداء أفضل لتسهيل شؤون المواطنين والمقيمين والزوار”.

التعليقات مغلقة.