جمعية ذوي الإعاقة بالأحساء تحقّق المركز الأول في جائزة “الإنسان أولًا”

عن مبادرتها الإنسانية "مدينتنا بلا عوائق"..

Estimated reading time: 7 minute(s)

الأحساء – “الأحساء اليوم”

حقّقت جمعية الأشخاص ذوي الإعاقة بالأحساء، المركز الأول في جائزة “الإنسان أولًا” عن مبادرتها الإنسانية الرائدة “مدينتنا بلا عوائق”.

وأطلق فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية هذه الجائزة؛ ضمن المبادرة التي أطلقها تفعيلًا لليوم العالمي للعمل الإنساني 2021 تحت مسمى “صور إنسانية من المنطقة الشرقية”، وذلك إنفاذًا لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود أمير المنطقة الشرقية -حفظه الله-، والتي تسعى من خلالها إلى إبراز الجهود والعطاء الإنساني انطلاقًا من دور مملكتنا المعطاءة في هذا المجال حيث احتلت المركز الثالث عالميًا.

وقد حظي حفل الجائزة، والذي أقيم صباح أمس الإثنين، في مقر إمارة المنطقة الشرقية، بتشريف صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود أمير المنطقة الشرقية -حفظه الله-، ومدير عام فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية عبدالرحمن المقبل، ونائبه ابتسام الحميزي، فيما مثّل الجمعية في هذا المحفل كل من رئيس مجلس الإدارة الدكتور سعدون السعدون، والمشرف المالي بمجلس الإدارة فهد الملحم، والمدير التنفيذي عبداللطيف الجعفري، وبحضور نخبة من السادة الممثلين للجهات المشاركة.

وبدوره، عبّر الدكتور “السعدون” عن سروره بهذا المحفل المبارك وبما حازت عليه الجمعية من تكريم، مشيدًا بما توليه حكومة مملكتنا الرشيدة من اهتمام بتحفيز أبناء هذا البلد المعطاء على البذل والعطاء وغرس حب الخير في نفوسهم واستشعار الإنسانية، وأضاف مثمنًا لسمو الأمير سعود بن نايف حفاوته ورعايته وتوجيهه السامي لإطلاق هذه المبادرة.

كما وجّه شكره وتقديره لمدير فرع الوزارة “المقبل” لتلك الجهود التي يبذلها فرع الوزارة بالمنطقة الشرقية وما يضطلع به من مشاريع ومبادرات تنموية، مؤكدًا حرص الجمعية الشديد على تلمّس حاجات مستفيديها من ذوي الإعاقة لتقديم أجود الخدمات لهم، ومد الجسور مع الجهات المختصة تعزيزًا للتكافل المجتمعي الذي تستلهمه من جهود المملكة الحثيثة في أعمالها الإنسانية.

وحول المشاركة؛ ذكر “الملحم” أن مبادرة “مدينتنا بلا عوائق” التي تحتضنها جمعية ذوي الإعاقة بالأحساء بالتعاون مع شريكها الاستراتيجي أمانة الأحساء تُعنى بتهيئة البيئة العمرانية للأشخاص ذوي الإعاقة وفق معايير الكود الهندسي السعودي، وذلك من خلال الزيارات الميدانية للمنشآت الراغبة بأعمال التهيئة في جميع القطاعات سواءً الحكومية منها أو الخاصة والتي يقوم بها فريق المبادرة المكوّن من نخبة من المتخصصين في مجال العمارة والهندسة من أعضاء الأمانة والجهات الهندسية المتعاونة بمشاركة ثلّة من منسوبي الجمعية المتخصصين في مجال الإعاقة وعددٍ من ذوي الإعاقة “الحركية، والبصرية والسمعية” من أجل الاطلاع على مدى تواؤم المنشأة، وطرح الحلول لعمل التحسينات اللازمة لتغدو منشأةً صديقةً لذوي الإعاقة، كما تمنح المنشآت الموائمة ملصق التهيئة.

التعليقات مغلقة.