وزير الصحة يتفقّد منشآت صحية بالأحساء.. ويدشّن وحدتين للحروق والجلطات الدماغية

Estimated reading time: 5 minute(s)

الأحساء الأحساء اليوم”

أجرى وزير الصحة فهد بن عبدالرحمن الجلاجل، اليوم الأربعاء، زيارة تفقدية لعدد من المنشآت الصحية في الأحساء، شملت كلًا من مستشفى الملك فهد بالهفوف، والولادة والأطفال، والملك فيصل العام، ومركز دايابتر، إضافة إلى مركز صحي المزروع.

وقد اطلع وزير الصحة، خلال جولاته التي أجراها بمرافقة رئيس مجلس إدارة تجمع الأحساء الصحي الدكتور أحمد بن عبدالله الشعيبي، ووكيل وزارة الصحة للشؤون الهندسية المهندس الوليد العكرش، والرئيس التنفيذي للتجمع الدكتور خالد بن محمد الملا، اطلع على سير العمل.

كما دشّن الجلاجل، في مستشفى الملك فهد وحدة الحروق بسعة 24 سرير؛ منها 6 عزل وسريرين للعناية المركزة، مع وجود غرفتين للمعالجة المائية وغرفة للعمليات، إضافة إلى تدشين وحدة الجلطات الدماغية الحادة، التي تم تجهيزها باستخدام وسائل التقنية الحديثة لدعم وسرعة التشخيص والعلاج المبكر للسكتة الدماغية على مدار الساعة.

إلى ذلك، زار مركز دايابيتر، الذي يعد الأول من نوعه على مستوى المملكة لعلاج ومتابعة مرضى السكر النوع الأول للأطفال، واطلع على نتائج الأداء وما حققه المركز منذ افتتاحه، حيث أسهم في خفض معدل دخول المرضى للتنويم في المستشفى إلى أقل من 1% مقارنة بمعدل 7% عالميًا.

وتفقّد الوزير عقبها وحدة العناية المركزة لحديثي الولادة في مستشفى الولادة والأطفال، والتي تم تطويرها وتجهيزها وفق أحدث التقنيات الطبية بسعة 50 سريرًا، تبعها زيارة لمستشفى الملك فيصل العام اطلع خلالها على سير العمل في عدد من الأقسام الطبية.

وأخيرًا، اختتم وزير الصحة، زيارته بتفقد مركز “تأكد” والاطلاع على سير العمل، وزيارة مركز صحي المزروع، الذي دشّنه صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية، مؤخرًا، بالهوية الجديدة، مشدّدًا على الجميع أهمية تجويد الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين والمقيمين، وحث على بذل المزيد من الجهد لرفع كفاءة الأداء وتوفير الرعاية الطبية اللازمة وفق أعلى المستويات؛ تحقيقًا لتطلعات القيادة الحكيمة.

التعليقات مغلقة.