Stc: ارتفاع صافي أرباح الربع الأول من 2022 بنسبة 2.81% وتوزيع 1 ريال للسهم الواحد

Estimated reading time: 12 minute(s)

الأحساء – “الأحساء اليوم”

أعلنت مجموعة stc عن نتائجها المالية الأولية للفترة المنتهية في 31 مارس 2220م، حيث ارتفعت الإيرادات خلال الربع الأول بنسبة 8.26%؛ مقارنة بالربع المماثل من العام السابق لتصل إلى 16,991 مليون ريال، إضافة إلى ارتفاع إجمالي الربح خلال الربع الأول بنسبة 6.93%؛ مقارنة بالربع المماثل من العام السابق ليصل إلى 1509, مليون ريال.

وبينت أن الربح التشغيلي خلال الربع الأول ارتفع بنسبة 82.9%؛ مقارنة بالربع المماثل من العام السابق ليصل إلى 3,824 مليون ريال، كذلك ارتفع الربح قبل الاستهلاك والإطفاء والفوائد والزكاة والضرائب (EBITDA) خلال الربع الاول بنسبة 7.86%؛ مقارنة بالربع المماثل من العام السابق ليصل إلى 6,300 مليون ريال، فضلًا عن ارتفاع صافي الربح خلال الربع الأول بنسبة 2.81% مقارنة بالربع المماثل من العام السابق ليصل إلى 3,035 مليون ريال.

وتماشيًا مع سياسة توزيع الأرباح لفترة ثلاث سنوات، والتي بدأت من الربع الرابع من عام 2021م كما أقرها مجلس إدارة الشركة وسبق الإعلان عنها في تاريخ 27 سبتمبر 2021م والتي تم اعتمادها خلال اجتماع الجمعية العامة العادية في يوم 30 نوفمبر 2021م، سوف تقوم الشركة بتوزيع أرباح نقدية مقدارها 1,997.1 مليون ريال على مساهمي الشركة عن الربع الأول من العام 2022م؛ أي ما يعادل 1 ريال للسهم الواحد.

وستكون أحقية توزيعات الأرباح للمساهمين المالكين للأسهم بنهاية تداول يوم الأربعاء 10/10/1443هـ الموافق 11/05/2022م والمقيدين في سجل مساهمي الشركة لدى شركة مركز إيداع الأوراق المالية في نهاية ثاني يوم تداول يلي تاريخ الاستحقاق، فيما سيكون تاريخ التوزيع 01/11/1443هـ الموافق 31/05/2022م.

وفي تعليقه على هذه النتائج، أكد الرئيس التنفيذي لمجموعة stc المهندس عليان بن محمد الوتيد، أن المجموعة -ولله الحمد- مستمرة بتحقيق نتائج مالية إيجابية، حيث حققت المجموعة نموًا في الإيرادات بنسبة 8.3% للربع الأول من عام 2022 مقارنةً بالربع المماثل من عام 2021، مدعومة بالأداء المتميز لقطاع الأعمال، والذي حقق نموًا في إيراداته بنسبة 16.3%، ويعود ذلك للطلب القوي من القطاعين العام والخاص على المنتجات والخدمات المبتكرة وقدرة الشركة على تلبية المتطلبات المختلفة لعملائها.

وأضاف: كما ارتفعت إيرادات قطاع الأفراد بنسبة 5.9% مدعومة بالنمو في كل من قاعدة مشتركي الألياف البصرية بنسبة 4.4% وقاعدة مشتركي النفاذ اللاسلكي الثابت بنسبة 8.3% والخطوط العاملة بنسبة 4.6%، وساهم قطاع النواقل والمشغلين بشكل إيجابي في أداء الشركة، حيث ارتفعت إيرادات القطاع بنسبة 7.8% مدعومة بارتفاع إيرادات العمليات الدولية بنسبة 20.6%.

وأشار إلى أنه تحقيقًا لرؤية الشركة واستراتيجيتها “DARE 2.0” وخططها الطموحة في النمو والتوسع، استهلت المجموعة عام 2022 بالإعلان عن عدد من الاستثمارات والشراكات في قطاعات ومسارات جديدة، حيث أعلنت “توال” (إحدى الشركات التابعة للمجموعة) عن استحواذها المحتمل على شركة الأبراج الباكستانية “أول تيليكوم”، والذي يعد -في حال اكتماله- الأول من نوعه خارج المملكة العربية السعودية لشركة توال.

وقال إن من المتوقع أن يسهم هذا الاستحواذ في تعزيز خارطة الاستثمارات الدولية لتوال ورفع قدرتها على النمو والتوسع في مجال الاتصالات والبنية التحتية. كما أعلنت شركة “سلوشنز” (إحدى الشركات التابعة للمجموعة) عن توقيعها مذكرة تفاهم ملزمة للاستحواذ على ما نسبته 89% من شركة جيزة للأنظمة والاستحواذ على نسبة 34% من الحصة المتبقية -غير المملوكة لها- في شركتها التابعة جيزة العربية للأنظمة المحدودة. ويمثل هذا الاستحواذ المحتمل التزام مجموعةstc   اتجاه تمكين التحول الرقمي للمملكة، إضافة لتحسين موقع المملكة في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات.

ولفت الرئيس التنفيذي للمجموعة إلى إطلاق stc مبادرة إنشاء مركز رقمي رئيسي “MENA Hub” لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا باستثمار بلغت قيمته مليار دولار، وتأتي هذه المبادرة تأكيدًا لريادة مجموعة stc في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات بالمنطقة مدعومة بالإمكانيات الكبيرة التي تمتلكها المجموعة والتي ستساهم بتنوع ونمو الإقتصاد في المملكة. وسيربط المركز ثلاث قارات مستفيدًا من الموقع الاستراتيجي للمملكة، وسيعزز الاستثمار في خدمات الاتصال الدولي ومراكز البيانات، حيث سيتضمن تركيب عدد من الكابلات عالية الكفاءة لتلبية المتطلبات المستقبلية للخدمات السحابية، من خلال الاستثمار بشبكة ألياف بصرية متطورة تضمن توفر الخدمة بشكل مستمر.

ومؤخرًا، أعلن صندوق الاستثمارات العامة ومجموعة stc توقيع اتفاقية شراكة لتأسيس شركة جديدة في مجال تقنيات إنترنت الأشياء، وذلك بهدف دعم تبني هذه التقنيات داخل المملكة. ويعكس توقيع الاتفاقية جهود الصندوق ومجموعة stc في المساهمة بتمكين قطاع تقنيات إنترنت الأشياء في المملكة والتوسع إقليميًا في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لمواكبة التطور السريع في هذا القطاع.

وأخيرًا، أكدت المجموعة فخرها بالإنجازات التي ساهمت بها stc حتى الآن لتمكين التحول الرقمي بالمملكة، مؤكدة مواصلة التزامها بأن نكون رافدًا حيويًا للاقتصاد الوطني، وممكنًا رئيسًا للتحول الرقمي وفق مستهدفات رؤية المملكة 2030، متطلعة إلى مستقبل مشرق لقطاع الاتصالات وتقنية المعلومات.

التعليقات مغلقة.